مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 18 فبراير 2019 12:33 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
عبدالعزيز الموصل
عيد الحب
الأربعاء 13 فبراير 2019 02:24 مساءً
غدا الخميس 14 فبراير 2019م هو عيد الحب (فالنتين) في قارة أوروبا . يُحتفل به في العالم الغربي بإرسال بطاقة معايدة أو بإهداء الزهور ويرتدي بعض الشباب و الصبايا الملابس الحمراء.... فقط!نشر ثقافة الحب
لاتقولوا إنسان متشائم
الثلاثاء 12 فبراير 2019 02:24 مساءً
ملخص حياتنا الفكرية والسياسية والاجتماعية والدينية : سياسة بلا مباديء .. وتجارة بلا أخلاق .. وثروة بلا عمل ..وتعليم بلا تربية .. وعلم بلا ضمير .. وعبادة بلا تضحية .. يُمكن القول بلا مبالغة: إنَّ
لا عداء بين السلطة والمعارضة إلا في عقول الجهله
الاثنين 04 فبراير 2019 08:49 مساءً
في الدول المتقدمة هناك سلطة ومعارضة راقية الإسلوب والأداء ، وعلى مستوى العصر والمعارضة شريك في الحكم والوطن ، المعارضة والسلطة يعيشون بأمان وسلام وتبادل السلطة سلميا بإسلوب حضاري والناس
ياترى من هو الفارس !!!
الجمعة 18 يناير 2019 09:46 مساءً
اذا درست أزمة المنطقة دراسه ظاهريه تجدها تعج بمشاكل لا حصر لها (اجتماعية دينية سياسية اقتصادية فنية رياضية...الخ) وهذه المشاكل مترابطه ومتشابكه مع بعضها البعض فالإصلاح الجزئي لا يفيد لأن
لا حرية بلا ثمن !!
الأربعاء 09 يناير 2019 08:29 مساءً
قطرة من الدم القاني تحطم قيود الوطن العاني ..  حقا ، إن الشعوب التي تعيش قسوة المحن ، و مرارة الحرمان يمنحها الله - تعالى - قوة دينامية تجعل منها صخرة صماء تتحطم عليها معالم القهر والعبودية ..
عدن كانت تسرق القمر !!
الأربعاء 02 يناير 2019 04:53 مساءً
لم يعد المكان كما كان في الستينات والسبعينات والثمانينات من القرن الماضي ، لقد فقد عمقه الذي كان يستمده من هدوءه ونبل سكانه ، ومن انزياحات لغته اليومية البهية والرائعة، ومن طرائف ونوادر
يمني انا ... وافتحر !!
السبت 29 ديسمبر 2018 06:47 مساءً
زمان كنا نشعر بالفخر .. وكان عندنا ما نفتخر به بين خلق الله .. كان معانا علم واحد وسلطة واحدة وشعب واحد ومقاومة وأحزاب وفصائل تختلف وتتفق داخل اطار منظمة واحدة تمثل الكل .... اليوم اختلف الحال ،
سلموا البلاد للحضارم .. فهم اهل دولة
الجمعة 28 ديسمبر 2018 04:46 مساءً
الحضارم كانوا أمهر العرب في ميدان التجارة، والى اليوم هم أمهر العرب وكانت قوافلهم التي تخرج من جنوب الجزيرة العربية تغزوا بمنتجاتها وتجارتها سواحل الهند وجزر "الفلبين"، ناهيك عن سواحل العالم
مظلوم ومحبط والله موجود
الجمعة 14 ديسمبر 2018 08:34 مساءً
كلما شعرت بأنك وحيد وعاجز ومظلوم ومحبط تذكر هذه الحقيقة ، والتي نعرفها وننساها في غمرة اليأس والحزن وخيبات الأمل.. الله موجود ! .. هل تعلمون ما معنى  أن الله موجود؟ معناه أن العدل موجود،
الدولة هي المؤسسات
الاثنين 10 ديسمبر 2018 03:17 صباحاً
هل تصدق أن تليفزيون فرنسا الرسمي (فرانس 24) عمل استطلاع رأى وأعلن أن 75% من الشعب الفرنسي مؤيد للمظاهرات؟! هل تصدق أن نقابة "اتحادات الشرطة الفرنسية" أعلنت إضراباً مفتوحاً من اليوم تضامناً مع حركة
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
المجلس الانتقالي يؤكد عودته الى حضن الرئيس عبدربه منصور هادي ويطالب بتمكينه مناصب حكومية
عاجل : تفحيط بسيارة يؤدي الى انقلابها ووقوع وفيات بعدن
قال انه التزم الحياد في معركة صالح.. صحفي مؤتمري يهاجم الرئيس هادي: دار الخراب
مدير شرطة خور مكسر يكشف تفاصيل اقتتال بين بلاطجة داخل فيلا مبسوط عليها خلف قتلى
اول ظهور لأسرة قتيل الممدارة
مقالات الرأي
هناك من رحب بدعوة الجمعية الوطنية الجنوبية وماتضمنه بيانها من توصية لقيادة المجلس الانتقالي بتجديد العلاقة
لا يُخفى على احد, ولا يستطيع كان من كان أن ينكر جهودك والدور الكبير والعظيم والواضح للعيان الذي لعبته يا سيادة
توجهنا بنداء إلى أبناء الضالع في نهاية العام الماضي في داخل الوطن وخارجه ندعوهم فيه الى المسارعة في اعادة
  في زحمة البحث عن واحة في فيافي اللاّ اكتراث، عن حقيقة في أكوام من الزيف .. كل يوم يتراكم الألم .. يطلع الصباح
لم يدرك الكثيرون معاني مفردات كلمته الشهيرة والبليغة عندما قال (انا لست من كينيا) وهو لا يقصد الاستخفاف
  قال تعالى (ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله امواتا بل احياءا عند ربهم يرزقون) لقد مثل رحيل المناضل
عشرة ايام مضت منذ ان تم القبض على جثث ثلاثة شبان من ابناء الجنوب حاولوا مغادرة الجارة الكبرى المملكة العربية
  مما لا شك فيه أن العمارة اليافعية الفريدة تضرب بجذورها في أعماق التاريخ ولها امتدادها المرتبط بالحضارة
كثير مانرى او نسمع هذه الأيام عن صدامات مسلحة بين قوات المقاومة المتواجده في الاماكن العامة والاسواق مما
 ‏لا توجد مكونات او قيادة جنوبية قديمة أو جديدة في الداخل او الخارج نستطيع أن نواجه بها حالياً الكارثة
-
اتبعنا على فيسبوك