مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 21 أبريل 2021 02:33 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة


الثلاثاء 02 مارس 2021 08:49 مساءً

ثورة الجياع انطلقت

رسالتي إلى الحكومة المنبطحة التي لم نرى لها على الارض اي عمل… حكومة منتزهات وسلفيات وصور في المطاعم لاغير..


هاهم اليوم يخرجون ابطال الجيش والامن عن صمتهم بقطع الطرقات واشعال النيران في الاطارات لاجل التعبير عن مابداخلهم… .ولاجل توفير لهم ولإبنائهم العيش الكريم… الذين حرموا من صرف مرتباتهم ثمانيه اشهر مضت دون ان يلتفت اليهم إي وزيرا او مسؤولا حكومي .. فيا ذوي الكروش الكبيره انظروا إلى حال هاؤلاء… فانهم يتذوقون المراره والويل … من جوعا وتعبا وسهر ومرض … . بينما انتم تتمتعون. وتاكلون من كل مالذا وطاب… .واولادهم يموتون من الجوع والمرض بينما اولادكم انتم في الفنادق والمنتزهات…والمدارس والجامعات وغيرها .

 

ان استمريتم على هذا الحال ستاتيكم ثورة تقلعكم من جذوركم… وسيرميكم الزمن إلى مزبلة التاريخ دون رحمه… وانظروا إلى الازمات التي تعصف بالبلد .. حال الكهرباء كل يوم من اسوأ إلى اسوأ  ونحن قابلون على صيف شديد اين وعودكم الكذابه ازمة خانقه تشهدها مدينة عدن وماجاورها من انقطاع شحيح في ماده الديزل والبترول والغاز وارتفاع في اسعار العملات … وانتم متخاذلون… إذن لما اتيتم الينا

إن لم تكون قادرين على اداره البلاد وتوفير الخدمات الاساسيه ..للمواطن المسكين. المقلوب على امره… فعودوا إلى من حيث اتيتم… فلعل البديل خيرا منكم . فقد طفع بنا الكيل



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
  في تعريف الصوم و فضله وفوائده:          الحمد لله رب العالمين وصلى الله على النبي محمد وعلى آله
عدن وما لحق بها من ما يسمى زورا بالمناطق المحررة تُذبح وتُنتهك آدمية أهلها على مرأى ومسمع من المجتمع الدولي
الإعلام هو السلطة الرابعة  وهو مصدر الحقيقة التي يجب ان ينقلها بكل حيادية ومهنية مع تنوع اقسامه من الصحافة
يا لهم من أبطال، ويا لهم من قادة ثبتوا للدفاع عن وطنهم، وعلَّموا الأجيال القادمة دروساً، ومحاضرات في
كنا قد كتبنا في مواضيع سابقه ؛ وكتب الكثير من الزملاء الاعلاميين والصحف والقنوات والمواقع الاخبارية
تعيش وزارة الشباب والرياضة أجمل أيامها في ظل إدارة يقودها رجل المرحلة الصعبة ورائد العمل الأول أ / نايف صالح
يفتقد المواطن الفقير في اليمن لفرحة رمضان فرمضان تحول الى شهر محزن خاصة لمن شردتهم الحرب وجعلت منهم أناس
لماذا بالجنوب نرى كثير من المناضلين الحراكيين الذين اعلنوا ولائهم للشرعية بعد 2015 م عندما يستشهد و احدا من
-
اتبعنا على فيسبوك