مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 12 أبريل 2021 09:03 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء رياضية
الجمعة 26 فبراير 2021 06:13 مساءً

ويبقى المستقبل يهتف ويردد: ميسي. اشفق على التأريخ و ارحم الأجيال القادمة..!

وحده من يجبرك على ان تتساءل كيف سيكون حال كرة القدم من دونه..؟

وحده يجعلك تشفق على بطولة بحجم الاليجا الإسبانية عندما سيتوقف عن عزف الحانه بعد سنوات قد لا تطول..؟!!

وحده يؤرق نوم محبي برشلونه وهم يتخيلون فريقهم البلوجرانا بدون ايقونتهم رقم10..؟!!

وحده قد يوهمك ان برشلونه يلعب بعدد اكثر من اللاعبين المسموح لهم..!

تجده فجأة يصنع الاهداف...طبعا شيء عادي فصناعة الاهداف والفرص مهنته..!

وتجده اغلب الاوقات هدافا بكل الوان طيف الطرق التي تعرفها او لا تعرفها. وهذا أيضا اسهل بكثير عنده من شرب كأس عصير مثلج في فصل صيف حارق..!

ليو ميسي. أرهقت من بعدك..!

ليو. ارحم المستقبل ولا تجعله اسودا في وجه الاجيال القادمة وربما أجيال وأجيال لانعرف نهاية عدد سنوات عذابها وهم يحاولون. فقط مجرد المحاولة ان يطرقوا باب ارقامك وتاريخك..!

ميسي. اشفق على الجماهير الكتالونية والكروية في الاعوام القادمة. فمن لها من بعدك يسقيهم الشهد والعسل..؟!

من لهم من بعدك يعوضهم إدمان متعتك..؟!

ذلك الادمان المحبب الغير محرم..!

ارحم مدمني قدمك اليسرى. ارحم مدمني مراوغاتك المذهلة. ارحم محبيك ولا تجعلهم يخافون المستقبل..!

حقيقة لا خيال. كيف سيكون برشلونه بدون صاحب القميص رقم10؟؟

قد يبقى رقم الفانيلا (مع اني اشك ان يأتي لاعب يجرؤ على ارتداء قميص رقم10في برشلونه )موجودا بحكم تسلسل ارقام اللاعبين ولكن من يملك قلبا حديديا يقول انا سأرتديه..! انا سألبس القميص رقم10..اما ان يكون حينها ذلك اللاعب اما مجنونا او انه جاء على حين غرة من مجرة اخرى لا يعرف انه في كوكب يدعى كوكب ليو ميسي لكرة القدم..!

اتدرون امام اشبيليه اشفقت كثيرا على محبي نادي برشلونه..!

نعم اشفقت عليهم عندما سيلعبون (وهذا سياتي لا محاله مادام في كوكب الارض حياة)من دون ميسي..!

تخيل معي بعد14سنه متعه سياتي أمر (دوام الحال من المحال)وستجد الكره يتيمة تبكي اعتزال الساحر..!

انا لا استبق الاحداث ولكن هذه هي الحقيقة والواقع. اشفق على جماهير النوكامب عندما سياتي ذلك اليوم(لم يعد بعيدا) الذي يدخلون دهاليز ملعبهم الأزلي ولا يجدون بصمات ليونيل ميسي موجودة على عشب الملعب..!

تبا لشيء اسمه حكم العمر والسن. اذا كان سيحرم العالم من عزف قدمي ليو الساحر..!

تبآ والف تبآ لقطار الايام وهو يمضي سريعا بنا مهرولا بنا صوب اسدال كلمة هنا آخر محطة لك يا ميسي..!

الا يملك احدكم سلاح(ساعة الزمن)السحرية. لكي يوقف عقارب التاريخ او على الاقل يبطئ سرعة مرور الايام والليالي الملاح مع العلم ان الايام السعيده تنقضي باسرع من سرعة صاروخ كرة ميسي (على الطاير)التي هزت اركان الاندلس واشبيليه باكملها..!

اليس هناك طريقة لان نهزم هرمونات كبر السن ونبقي على شباب ليونيل لسنوات قادمة لا تنتهي..!

كم انتي منحوسة ايتها الكرة المستديرة وانت تعدين الايام والليالي المتبقية لكي بين احضان فتاكي الذي قد بلغ سن الرشد وشيب شعر الرأس الاشقر..!

كم ارثي لحالك ايتها المستديرة وانا اتخيلك(يتيمة)تبحثين عمن يسد الفراغ الكبير الذي سيتركه محبوبك الأول ولكنك ستكتشفين انه لايوجد من سيعوضك حرمان همسات ليو..ولمسات ميسي..و(حنية) اقدام ليونيل..!

14عامآ انقضت منذو اخرجت الارض لنا كنزها الدفين المدعو ليونيل ميسي..14عامآ كانها بالأمس وهذا مايجعلني اشفق على حال الكره في قادم الايام..سنوات مضت وبرشلونه اسمها على كل لسان ليس لجمال ارضها..او لمطالبها بالانفصال عن اسبانيا..بل اصبحت على كل لسان..صغير وكبير..ذكر وانثى..لانه يتواجد في ارضها اشقر الملامح..قصير مكير..يدعى ليونيل ميسي..

اصبح هذا الارجنتيني معلم من معالم برشلونه..اذا شائت الاقدار وزرت اسبانيا فانه لايمكنك ان تقاوم جاذبيه مشاهده هذه الأعجوبة المدعاة باسم ميسي عن قرب وهذا لن يأتي الا بحجز مقعد في مسرح البلوجرانا المسمى الكانب نو وعندها لن تندم على المبلغ الذي دفعته لاغتناء تذكرة الدخول..ولن تبكي على اموالك التي سكبتها في مواصلاتك صوب ملعب برشلونه فهناك سيتم تعويضك (كاش)على ارضية الملعب فالفرجة والمتعة لابد بل هي كذلك ستكون من نصيب عينيك وعن قرب هذه المرة..

بالأمس شاهدة مباراة اشبيلية امام ميسي..لا لا لم اغلط بذكر اسم الخصم..اشبيليه امام ميسي وهالني اني اشاهد وكان ميسي وجد ساعة الزمان واعاد عجلتها اعوام لاتقل عن اربعة او خمسة وبات في منتصف عمره بالعشرينات..!

هاتريك..وطبعا ليس هذا بجديد..ولكن الجديد ان هذه الثلاثية تلونت بالوان مختلفة..وكاني ب(دافينشي)يرسم لوحة اهداف ثلاثية الابعاد بطرق ثلاث (سريالية)و(مجردة)وثالثة ساخترعها واطلق عليها(ميسيونيه)..!

اللوحة الاولى لايمكنك ان تمل من اعادتها مرات ومرات ومرات..ويقيني ان حارس اشبيليه(لولا الملامه)لخلع غفازيه واسمعنا اجمل تصفيق..ولكنه حسب حساب غضب جماهيره الاندلسيه فكتمها بين ثناياه..

كيف له ان لا يصفق وهو يشاهد هذه اللوحة الفنية الغير عادية..تسديدة على الطائر من دون حتى ام يطالع للمرمى..ومن ذا الذي يحتاج للبحث عن مكان المرمى؟؟؟

ان (إحداثيات) المرمى مخزونة في مخيلته ويحفظ بعدها وارتفاعها وقطرها عن ظهر قلب..فقط ارتكز على احداثية دوران الارض ومكنون الكرة النصف مرتفعة وارتكاء على قدمه اليمنى..و و و و ..وعينك ماتشوف الا النور..شباك تهتز وعقول تذهل وتصفيق وآهات تخرج من دون قصد بل انها تنتزع انتزاعا..!

لوحته الفنية الثانيه في هذه الليلة(الميسيه)وياكثرها في السابق ونتمناها تبقى في المستقبل..

كرة تاتي اليه في مكان ميت على قدمه اليسرى و هنا اوقفها..عندما اوقف ليو الكره كل العالم بحث عن تمريرة او مراوغة اعتدناها ولكن لاهذه ولا تلك..على غير العاده كانه يرد على من ينتقص من السلاح الذي يسكن قدمه الأضعف اليمنى..تسديدة باليمنى ذهبت وسكنت حيث يسكن شيطان الهزيمة للحراس..في المقص موقعها..وصفق ياحارس اشببليه..ولكن كما قلت لكم لن يفعلها في الظاهر احترامآ لمشاعر جماهير الاندلس..!

وحتى نشبع من فن كروي ساحر وطبق كروي كامل الدسم كان ولابد ان ياتي ثالث لوحات ليو الفنيه وهذه المرة بطريقة اعتدناها..ظاهرها السهوله ولكن كل من حاول تقليده لايفلح الا نادرآ..إنفرادة بالحارس ولوب من فوق راسه وهات الكره من الشبكه ايها الحارس تعيس الحظ..!

ليلة ميسية بدون منازع..صحيح انها لم تجعل محبي برشلونه ينامون الا انني سبقت الاحداث وتخيلت برشلونه بدون ساحرها فترحمت على كرة القدم اولا وبرشلونه ثانيآ لان استنساخ ليو ميسي لايمكن ولا يوجد بالمعمورة نسخة ولو مقلدة تسد الفراغ الذي تشعر به كرة القدم من الان و و و ..ويبقى السؤال(كيف سيكون حال الكره وبرشلونه من دون ميسي؟؟ ) يبحث عمن يجيب عليه..!



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
اختتمت مساء الثلاثاء الماضي بطولة دوري شهداء الوحش بنسخته الثالث والتي انتهت بفوز شهداء الطويلة باللقب بعد
احمد علي ناصر بجلة من اشبال نادي الشعلة ومديرية البريقة لاعب موهوب يمتلك صفات ثلفت الانظار وتشذ الاعجاب
طيلة الأشهر الماضية ورغم زخم الأحداث والمتغيرات الحاصلة في بلد الأزمات والحروب، خطفت بطولة تحديث ليج
  قال فلاسفة الرياضة.. أعطني جمهوراً راقياً وتنظيماً مُحكماً منضبطاً.. أعطيك بطولة ناجحة بكل
يمارس لاعبو الأندية هواياتهم ومعشوقتهم الجلد المدور في الدواري الشعبية التي تقام على الملاعب الترابية ...
ـ اثبت الشعلة بعرض ال مخاشن انه فريق متطور ويلعب كرة جميلة توحي للجميع ان الشعلة سيكون له راي مغاير في قادم
في فترة ستينيات القرن الماضي ،والتي اعتبرت الفترة الذهبية والزمن الجميل لمدينة عدن في شتى المجالات ، شهدت
من حين علمت بأن بطولة تحديث ليج ستقام في مدينة العين الجميله وخصيصاً على ملعب المحلة الذي يعود لمالكه الشيح
-
اتبعنا على فيسبوك