مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 22 أكتوبر 2020 01:30 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

همسة بإذن قائد المنطقة العسكرية الرابعة (أما اَن الأوان لتكريمه الشهيد عبدالسلام رشيدالصبيحي )

السبت 26 سبتمبر 2020 06:25 مساءً
كتب/احمد عبدالقادر:

دائما الأبطال هم من يتقدمون الصف وقت المحن لايبالون بأرواحهم في سبيل عزة الوطن وشموخه'.

 لايبالون بالتضحيه في سبيل الحرية والكرامة تاركين وراءهم ثقل كبير لعائلة واطفال وأبناء يكابدون سبل العيش بلا عائل.

فهم كثر منهم لاللحصر الشهيد العقيد عبدالسلام رشيد الصبيحي قائد الكتيبة الاولى باللواء الثاني حزم  أربعة اعوام على استشهاده 

من لم يعرفه سيعرف بالتأكيد عن ماَثره في حرب الستة الأعوام بصعدة وادغال مران 

من يقرأ التاريخ القريب سيجد اسم الشهيد مسجلا بانصع اليراع في صلاح الدين في جعولة في كرش.

دمه مازال عبقاً في جعوله ومازالت شجرة الكرامة والحرية ترتوي لحد اللحظة من أزكى دم منذو أربعة اعوام بالتمام والكمال. 

هكذا يصنع الأبطال التاريخ ويدون المؤرخون أسفارهم بانصع الحروف 

العقيد عبدالسلام الرشيد الصبيحي أبى الخنوع فتقدم الصف بحرب 2015م تاركاًملذات الحياة وغرورها 

قال لي من كان جنديا لديه كان الشهيد مقدامانادراً لا يرى للحياة. عزة بالاستكانه بل  بالتضحيه والفداء وكانت المقدمة في الشدائد ومحن الوطن عشق لاينتهي ل... عبدالسلام الشهيد 

اليوم وبعد مرور أربعة أعوام على خلوده نهمس بتذكير   زميل شهيدنا العقيد عبدالسلام الرشيد  ليس في حدائق التنزه ليس لنا في ذلك حديث !!

نهمس بإذن زميل عبدالسلام الشهيد لتذكيره عن رفقته با ادغال مران وجبال صعدة ومنحدرات الرزيمات ومواجهات جعوله وحرب تحرير العند واشتباكات كرش نهمس زميله بل ثنائية العسكري فضل حسن المعمري  قائد المنطقة العسكرية الرابعة ونسأله  بصمت وخفية الم تذكر قائد اسمه عبدالسلام الرشيد الصبيحي ؟!  ألم تعلم ماَثره النادرة ؟!

الم تضيفنا قولا لإكمال سفر نضال هذا الشهيد؟! 

نتساءل بهمس خفيف لاذن قائد العسكرية الرابعة هل لك تصف لنا شموخ زميلك وإن كان فهو بالطبع شهيد وقائد ؟!ودون شك!!

أليس من الواجب في ذكراه الرابعة لاستشهاده أن ينال من التخليد والاجلال والذكر العطر له؟ 

أليس لابناءه حق الذكر والمواساة  الم تحن في ذكرى استشهاده. الرابعة أن نقل لاولاده أن اباكم لم يسيل دمه هدرا!!! هانحن ننعم بحرية وكرامة أليس.

من الواجب تكريم لأسرة هذا الشهيد  وإن ينال ولده الجندي  التكريم و الترقية هي إجلال لماَثر الشهيد. 

لا أعتقد بأن ثنائي النضال لعبدالسلام رشيد.   فضل حسن المعمري أن يتنكر يوما ليال صعدة الحالكة وحروب الأعوام الستة واضطراب العقيد عبدالسلام الشهيد بدمائه بكرش قبل نحو أربعة أعوام بالتمام والكمال.


المزيد في ملفات وتحقيقات
تسريح عمال الإغاثة.. خطر المجاعة على أبواب اليمن
ضربت المنظمات المحلية في صنعاء جرس إنذار جديد بشأن تزايد احتمالات شبح المجاعة الذي سيقضي على الأخضر واليابس، بعد أن قامت بتسريح عمالها بعد خفض البرامج الممولة من
انهالت النيران على قوات سالمين من كل صوب بيافع .. فكيف نجا من الاغتيال بأعجوبة! ومن هو خلف هذه الحادثة ؟
"عدن الغد " تنفرد بنشر مذكرات ( ذاكرة وطن جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية 1967-1990) للرئيس علي ناصر محمد : الحلقة (الحادية والثلاثون) متابعة وترتيب / د / الخضر عبدالله
(تقرير).. لماذا تصاعد النزاع بين محافظ شبوة والإمارات مؤخرا؟
تقرير يتناول أبعاد وتداعيات تصريحات محافظ شبوة الأخيرة بشأن التواجدالإماراتي في منشأة بلحافمطالب بن عديو بإخلاء منشأة بلحاف.. هل هي مشروعة؟لماذا يجب خروج القوات




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مصدر امني: قتيل شارع الكثيري ضابط امن
ظهور الرئيس صالح وحيدر العطاس في حفل زفاف كبير حضره ابرز قيادات الدولة
انهالت النيران على قوات سالمين من كل صوب بيافع .. فكيف نجا من الاغتيال بأعجوبة! ومن هو خلف هذه الحادثة ؟
بالصور: تصميم مطار دولي في اليمن وفق معايير حديثة
صورة نادرة في زواج احمد علي عبدالله صالح بحضور قيادات من الحزب الاشتراكي اليمني .. من هي؟
مقالات الرأي
لم ينفك الرئيس الفرنسي المأزوم ماكرون يطالعنا كل يوم بسخافة من سخافاته وتفاهة من تفاهاته وحماقة من حماقته
كثيرا ما نسمع الناس في منطقتنا يستخدمون الفعل (لمخ) بمعنى لطم وصفع. ويسمع منهم قولهم في قصد الدعاء ( لمخينك
مُنذ أن تشكل الجيش الوطني اليمني وإبطاله يخوضون أعتى المعارك والله ناصرهم ولو كره الكارهون, والله حافظهم
احتفى اليمنيون مطلع الأسبوع الماضي في عملية "تبادل الأسرى" التي أشرف عليها مكتب المبعوث الخاص للأمم المتحدة
لماذا نشدد في طرحنا المتعلق بمشكلات وتعقيدات وأزمات "القضية الجنوبية" على مسألة دور "القيادات التاريخية
    *ازماتنا صراعات على السلطة من يستولي عليها* ..  *بداءت الصراعات بالقتال الاهلي بين فصيلين الجبهة
  قبل ألف ومائتي عام اقتحم اليمن رجلٌ من طبرستان اسمه "إبراهيم موسى" وقد اشتهر بلقب الجزار، كان تائهًا على
على ما يبدوا بأن أللعب بالاوراق السياسية أصبح لعب على المكشوف بين الإمارات والشرعية الدستورية التي يمثلها
منذ مساء أمس الاثنين والحديث كله عن استهداف علي جان يودك المسئول المالي للهلال الأحمر التركي بعدن، وعن من قام
  سهير رشاد السمان* استطاعت المرأة اليمنية على أكثر من صعيد أن تعمل على تفعيل القرار الأممي 1325 الصادر عن
-
اتبعنا على فيسبوك