مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 18 فبراير 2019 12:33 مساءً

  

عناوين اليوم
أخبار عدن

ناشطون:الحشيش والمخدرات سبب انتشار الجريمة بعدن

كمية من الخمور ضبطتها قوات الحزام الامني بلحج في طريقها الى عدن منذ يومين
السبت 08 سبتمبر 2018 04:11 مساءً
عدن (عدن الغد)خاص:

 

أكد ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي ان السبب الاول لانتشار الجريمة في العاصمة عدن هو الانتشار الكبير للحشيش والمخدرات .

 

وكتب ناشطون ان تكرار حوادث الاغتيال والاختطاف والقتل انتشر بعد الانتشار الكبير للحبوب المخدرة والحشيش والخمر في العاصمة عقب فشل أمني في منع دخولها .

 

وناشد ناشطون ومواطنون من الأجهزة الأمنية في العاصمة منع واتخاذ اشد الإجراءات حيال تهريب ودخول المخدرات الى العاصمة لوقف انتشار الجريمة.

 

 


المزيد في أخبار عدن
صحفي عدني:قوات تابعة للحرس الرئاسي حولت ملعب الحبيشي الى موقع عسكري
 كشف صحفي عدني عن تحول ملعب الحبيشي في مديرية كريتر بالعاصمة عدن الى موقع عسكري ممنوع الاقتراب منه.   وأوضح الصحفي نجيب المحبوبي انه قام بزيارة الى موقع الملعب
منية الحسني تقوم بزيارة تفقدية إلى المعهد الوطني للتقنيين والمدربين بدار سعد
حسب خطتها للنزول إلى المؤسسات  التدريبية والتعليمية قامت الأستاذة منية سعد قائد الحسني مدير عام شراكة المجتمع في الوزارة صباح اليوم الأحد بزيارة تفقدية إلى
أسعار الصرف وبيع العملات مقابل الريال اليمني اليوم بعدن
كشف مصدر مصرفي في أسعار الصرف وبيع العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني صباح اليوم الأثنين بالعاصمة المؤقتة عدن. وأكد المصدر أن أسعار الصرف جاءت كالتالي: الريال


تعليقات القراء
335766
[1] المخدرات هي احد أهم منجزات عصابات الإحتلال اليمني العفاشيه والإصلاحيه لعدن والجنوب وما ترونه اليوم من أشكال الجريمه في عدن ما هو إلا نتاج ذلك التخريب الممنهج لعقول الشباب عبر نشر كل اشكال المخدرات . ما ترونه اليوم من أشكال للجريمه لم تكن عدن تعرفها قبل احتلال عدن والجنوب في صيف 1994م .. ولأن عدن تبتعد تدريجيا عن باب اليمن فهي وباحتصار شديد تستباح من قبل لصوص الإحتلال اليمني وعصاباتهم ولا خلاص لعدن والجنوب إلا بالتحرر والإستقلال من نير الإحتلال اليمني واستعادة الدوله الجنوبيه المسلوبه على حدو
السبت 08 سبتمبر 2018
المخدرات هي احد أهم منجزات عصابات الإحتلال اليمني العفاشيه والإصلاحيه لعدن والجنوب وما ترونه اليوم | المخدرات هي احد أهم منجزات عصابات الإحتلال اليمني
المخدرات هي احد أهم منجزات عصابات الإحتلال اليمني العفاشيه والإصلاحيه لعدن والجنوب وما ترونه اليوم من أشكال الجريمه في عدن ما هو إلا نتاج ذلك التخريب الممنهج لعقول الشباب عبر نشر كل اشكال المخدرات . ما ترونه اليوم من أشكال للجريمه لم تكن عدن تعرفها قبل احتلال عدن والجنوب في صيف 1994م .. ولأن عدن تبتعد تدريجيا عن باب اليمن فهي وباحتصار شديد تستباح من قبل لصوص الإحتلال اليمني وعصاباتهم ولا خلاص لعدن والجنوب إلا بالتحرر والإستقلال من نير الإحتلال اليمني واستعادة الدوله الجنوبيه المسلوبه على حدود ما قبل 22 مايو 1990م



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
المجلس الانتقالي يؤكد عودته الى حضن الرئيس عبدربه منصور هادي ويطالب بتمكينه مناصب حكومية
عاجل : تفحيط بسيارة يؤدي الى انقلابها ووقوع وفيات بعدن
مدير شرطة خور مكسر يكشف تفاصيل اقتتال بين بلاطجة داخل فيلا مبسوط عليها خلف قتلى
اول ظهور لأسرة قتيل الممدارة
اختطاف الفتيات في عدن
مقالات الرأي
هناك من رحب بدعوة الجمعية الوطنية الجنوبية وماتضمنه بيانها من توصية لقيادة المجلس الانتقالي بتجديد العلاقة
لا يُخفى على احد, ولا يستطيع كان من كان أن ينكر جهودك والدور الكبير والعظيم والواضح للعيان الذي لعبته يا سيادة
توجهنا بنداء إلى أبناء الضالع في نهاية العام الماضي في داخل الوطن وخارجه ندعوهم فيه الى المسارعة في اعادة
  في زحمة البحث عن واحة في فيافي اللاّ اكتراث، عن حقيقة في أكوام من الزيف .. كل يوم يتراكم الألم .. يطلع الصباح
لم يدرك الكثيرون معاني مفردات كلمته الشهيرة والبليغة عندما قال (انا لست من كينيا) وهو لا يقصد الاستخفاف
  قال تعالى (ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله امواتا بل احياءا عند ربهم يرزقون) لقد مثل رحيل المناضل
عشرة ايام مضت منذ ان تم القبض على جثث ثلاثة شبان من ابناء الجنوب حاولوا مغادرة الجارة الكبرى المملكة العربية
  مما لا شك فيه أن العمارة اليافعية الفريدة تضرب بجذورها في أعماق التاريخ ولها امتدادها المرتبط بالحضارة
كثير مانرى او نسمع هذه الأيام عن صدامات مسلحة بين قوات المقاومة المتواجده في الاماكن العامة والاسواق مما
 ‏لا توجد مكونات او قيادة جنوبية قديمة أو جديدة في الداخل او الخارج نستطيع أن نواجه بها حالياً الكارثة
-
اتبعنا على فيسبوك