مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 06 ديسمبر 2019 02:45 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
كتابنا
محمد بالفخر
الاتحاد قوة لحضرموت
الخميس 05 ديسمبر 2019 01:58 مساءً
نعرف جميعا أن حضرموت لم تكن في يوم من الأيام ضمن إطار الدولة اليمنية على مدار قرون عديدة مضت على أقل تقدير وحالت ظروف عديدة دون إقامة دولة حضرمية مستقلة بذاتها، وحتى فترة الاحتلال البريطاني
الحمير المقدّسة
الخميس 28 نوفمبر 2019 02:36 مساءً
يحكى أن حاكما في الأزمنة الغابرة أرّقه سؤالا ذات ليلة فأراد أن يعرف جوابه ويحلّ معضلته فاستدعى أقرب مستشاريه على الفور وقال له لدي سؤالا حيرني فهل سأجد لديك جوابا فقال له تفضل (سيدي الرئيس) على
عِبَر التاريخ
الخميس 21 نوفمبر 2019 01:25 مساءً
تاريخ الأمم والشعوب مليء بالقصص والأحداث المثيرة تستفيد منها الأجيال اللاحقة فتأخذ من الإيجابيات فتستفيد وترى السلبيات فتتعظ منها حتى لا تقع في المهالك التي وقع فيها من سبق والاّ لما قال
باعة الوهم هل سيحترمون الاتفاق
الخميس 14 نوفمبر 2019 02:15 مساءً
يعد الكثيرين اتفاق الرياض فاتحة خير لتوافق سياسي يمني خاصة بعد الاحداث المؤسفة التي حصلت في عدن قبيل عيد الأضحى المبارك وفي الأيام الحُرُم المباركة التي أعلن فيها النفير واستبيحت فيها الدماء
باعة الوهم هل سيحترمون الاتفاق
الأربعاء 13 نوفمبر 2019 06:36 مساءً
   يعد الكثيرين اتفاق الرياض فاتحة خير لتوافق سياسي يمني خاصة بعد الإحداث المؤسفة التي حصلت في عدن قبيل عيد الأضحى المبارك وفي الأيام الحُرُم المباركة التي أعلن فيها النفير واستبيحت فيها
أين حضرموت؟
الخميس 07 نوفمبر 2019 03:35 مساءً
تابعت كغيري من اليمنيين والعالم اتفاق الرياض مساء الثلاثاء الماضي بين الحكومة الشرعية اليمنية والمجلس الانتقالي أحد الفصائل السياسية في الجنوب برعاية المملكة العربية السعودية وانا هنا لست
الكلب والخروف
السبت 02 نوفمبر 2019 06:01 مساءً
يحكى ان رجلا قرويا أخذ خروفا من خرفانه واراد بيعه في المدينة ليستفيد من قيمته في شئون حياته.  فراقب خروجه من القرية أربعة لصوص فأعدوا خطة محكمة بدهاء بالغ ليسلبوا من الرجل خروفة فاعترضه
وداعا UAE
الخميس 24 أكتوبر 2019 11:06 صباحاً
الشعب اليمني يتذكر مشروعين كبيرين  اقامتهما الإمارات في اليمن ما قبل العام 1990م. الأول  اعادة بناء سد مارب التاريخي الذي تم تنفيذه من خلال شركة تركية  في مطلع ثمانينيات القرن الماضي
ربيع تونس يتجدد
الخميس 17 أكتوبر 2019 01:52 مساءً
عندما نذكر تونس نتذكر عقبة بن نافع وذلك الرعيل الأول الذين حملوا الرسالة المحمدية الى شمال أفريقيا والمغرب العربي.  وعندما نذكر تونس نتذكر العلامة المؤرخ عبدالرحمن بن خلدون الكندي الحضرمي
الانتقالي مرة اخرى
الخميس 10 أكتوبر 2019 01:48 مساءً
يعرف الجميع ويعرف القاصي والداني  ظروف وملابسات تاسيس المجلس الانتقالي الجنوبي. وماتلاه من احداث على الساحة الجنوبية بشكل خاص والساحة اليمنية بشكل عام  ودفعت العاصمة المؤقتة عدن على وجه
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : قائد الحزام الأمني في ابين يغادر عدن صوب العاصمة المصرية القاهرة
الحريري يهدد باعتقال اعضاء الحكومة في معاشيق وقتال الجيش السعودي في حال تدخله
مقتل شخص بجولة فندق عدن عقب إطلاق نار
استشهاد قيادي كبير في مقاومة أحور في اشتباكات مع قوات الجيش والاخيرة تصل شقرة
مصدر : لجنة سعودية إلى شقرة يوم السبت لحل اشكالية دخول قوات الجيش إلى عدن
مقالات الرأي
كم رئيسا التقاهم الرئيس هادي خلال 2019 ..السنة التي توشك أن تلفظ أنفاسها؟كم سفيرًا قابله؟ وكم وزيرًا أجنبيا
جميل جدا ان نتحدث عن تعيينات وقرارات تعزز التوجه والرغبة بضم القيادات الشابة الى رئاسة المجلس الانتقالي؛ بل
الحقيقة ان عدن عاشت صراع مرير ضد الاستلاب , استلاب ثقافي وتاريخي وحضاري , استلابا مدنيتها  , باعتبارها
تحل علينا الذكرى الرابعة على رحيل الأب الروحي لكل العدنيين الفقيد اللواء الشهيد/ جعفر محمد سعد، والذي افتتحت
فيما يتعلق بتظورات الأحداث في محافظة أبين يومي أمس واليوم ، نود التوضيح أن اتفاق الرياض نص على بقاء اللواء
للآسف بأن معظم أبناء شعبنا الجنوبي في كافة مجالسهم وعلى منصات التواصل الاجتماعي صاروا منشغلين منذ الأمس وحتى
التقيت الدكتور عبدالله العليمي مرة وحيدة مصادفة في جنيف قبل أكثر من عامين، وتحادثنا لأقل من دقيقة وتكرم بأن
في سياق زوبعة طريفة،وجه لي أحد الأصدقاء الناشطين سؤالا في إشارة Tag: ما رأيك يا "أستاذ" علي في الإمامة؟! وتساءلت:
كلنا أمل وتفاؤل بضرورة نجاح وإنجاح وتطبيق مخرجات إتفاق الرياض بين الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي برعاية
"الله أكبر، الموت لأمريكا، الموت لإسرائيل، اللعنة على اليهود، النصر للإسلام"… في 17 يناير 2002، سُمع هذا
-
اتبعنا على فيسبوك