مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 10 أبريل 2020 04:18 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
كتابنا
محمد الثريا
اليمن المنكوب..حين غابت الإرادات وحضرت المشاريع الضيقة !
السبت 04 أبريل 2020 09:38 مساءً
لم يبق سوى 20 ألف أسد في الأرض، يوما ما سيتحول الأسد إلى كائن أسطوري. سيموت الملك وسيحمل الضبع لقب ملك الغابة ..لكنه لن يصبح أبدا الملك وإن لبس ثياب المُلك وتُوج بتيجانه ..يوما ما بعد مائة عام أو
لحظة الحقيقة !!
الاثنين 30 مارس 2020 09:29 مساءً
لقد حان وقت الإجابة على هذا السؤال الصعب .. ـ ما أكبر أزمة إنسانية عالمية وفقا للأمم المتحدة وقتلت أكثر من 100 ألف شخص خلال خمس سنوات وتسببت في جميع أنواع المشاكل الأخرى؟ طبعا ليس فيروس
حديث البركاني.. هل هو نداء اللحظات الاخيرة ؟
الجمعة 27 مارس 2020 03:10 مساءً
اختلفنا او اتفقنا مع الرجل ..!  فالدعوة التي وجهها رئيس البرلمان اليمني سلطان البركاني مؤخرا عبر تقرير نيابي مفصل رفعه الى الرئيس هادي عكست بالفعل خطابا مسؤولا وصريحا ينبغي البناء عليه
تقرير مجموعة الازمات الدولية حول الازمة باليمن ..من يلتقط الاشارة؟
الأحد 22 مارس 2020 10:50 مساءً
    باعتقادي ان التقرير الصادر عن مجموعة الازمات الدولية والذي تحدث بشكل مفصل عن الازمة اليمنية الراهنة قد وضع النقاط على الحروف مسلطا الضوء على وقائع وحقائق الازمة وحتى مساراتها بعيدا
كورونا سياسية !!
السبت 21 مارس 2020 03:39 مساءً
فرضت وزارة الخزانة الأمريكية الخميس الماضي عقوبات اقتصادية على خمس شركات إماراتية بتهمة نقل النفط الإيراني.. علما ان النظام الإيراني يستخدم عائدات مبيعات النفط والبتروكيماويات لتمويل
لا تحرقوا البيت ..!
الجمعة 20 مارس 2020 07:39 مساءً
يقول الكاتب المصري المعروف "انيس منصور ": اذا كرهت الدنيا بسبب شخص واحد، فأنت كالذي أحرق بيته ليتخلص من صرصور ". فماهي الحال إذن مع اكثر من شخص واكثر من جهة اعلامية وغير اعلامية في الوسط الجنوب
الشقيقة والأزمة باليمن.. غياب رؤية حقيقي ام سؤ تقدير وحسب؟
الثلاثاء 17 مارس 2020 03:39 مساءً
في الحديث عن تفسير دقيق وواضح لمسار الازمة الراهنة باليمن ولربما حتى محاولة جادة تبذل لفهم الكيفية والتعاطي لقيادة التحالف مع اطراف الصراع اليمني طيلة الاعوام الماضية فانه لا حاجة لأن اخبرك
معارك الشرعية هل تحولت إلى ملهاة سياسية؟ ولمصلحة من؟
الثلاثاء 10 مارس 2020 02:07 صباحاً
مواطن بلجيكي دأب طوال 20 عاما على عبور الحدود نحو إلمانيا بشكل يومي على دراجته الهوائية حاملا على ظهره حقيبة مملؤة بالتراب؛ وكان حرس الحدود الألمان على يقين انه يهرب شيئا ما ولكنهم في كل مرة
ملف اليمن بين خريف التحالف وزمهرير التدويل
الأحد 08 مارس 2020 11:13 صباحاً
على اعقاب توديعها العام الخامس دونما انفراجه حقيقة او حتى تقدم بسيط يبدو ان الازمة باليمن اصبحت على موعد وشيك قد تستفيق من خلاله على تجليات فصل آخر من الصراع والتعقيد اكثر ،اذ يبدو حقا ان
تسويات الصفيح الساخن !
الثلاثاء 03 مارس 2020 07:36 مساءً
لطالما جعلت المنطقة العربية وازماتها على صفيح ساخن طيلة صرعاتها خلال السنوات الماضية ،فهل هنالك ماهو افضل من صنع مشهدها الختامي على ذات الصفيح الساخن ايضا؟ لاشيء افضل عند محاولة تمريرك
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
المساجد بعدن تُعيد فتح ابوابها عقب اغلاق دام اسبوعين (Translated to English )
عاجل: إندلاع اشتباكات بين مجموعة أفراد يتبعون قوات أمن المنشآت بعدن
البركاني: هؤلاء هم من وافق على اغتيال الرئيس صالح وأمين حزب المؤتمر عارف الزوكاء
عاجل: اندلاع حريق كبير بالمنصورة
وفاة 13 مواطناً خلال 72 ساعة في مدينة دمت شمالي الضالع في ظروف غامضة
مقالات الرأي
      نعمان الحكيم هذا مقال ارثي فيه صديقي وحبيبي الاكرم الشهم المثقف الانسان كتبته في وفاته العام
في كل جولة من المعارك ويتم فيها الإعلان عن تقدم وتحقيق انتصارات لقوات الشرعية! فجأة تسمع عن وقف فوري لإطلاق
قرأت اليوم قرارا بفصلي من اللجنة العامة مع مجموعة اسماء أخرى من قبل مشرفي الحوثي بصنعاء . سبق وأن قرأت فصلي
عند استحضار سلوك الحوثيين تجاه السلام منذ الحرب الأولى 2004، تشعر أن السلام الحقيقي ليس في أجندتهم أبدا، وهو
⁃ حتى هذا اليوم الخميس ٩ ابريل ٢٠٢٠ م لم تسجل في بلدنا أي حالة اصابة بفيروس كورونا. لله الحمد والشكر. ⁃ هناك
  أغلب الناس يهتمون باخبار العالم بغض النظر عن مصداقيتها وقليل منهم من يتجاوز ذلك إلى النظر إلى الجوهر
    في بلدة ممسني غرب شيراز يوجد شاهد قبر لمتوفي بتاريخ الرابع من نوفمبر 1918 يصف وباء الانفلونزا الاسبانيه
مع أن أولادي محمد وأسامة خرجوا من منطقة مودية وهم صغار وكانت زياراتهم إليها محدودة وسريعة فقد قررنا في
لا أدري كيف كان مجيئي إلى هذا العالم الصاخب بالجلبة والضوضاء! المزدحم والمحتدم بالصراع والغضب والجنون..
  --------------------- هاهي الوقائع تؤكد مجددا أن الحوثية فكرة تعيش بالحرب ، وتتلاشى بالسلام ، وهي لذلك لن تقبل بأي
-
اتبعنا على فيسبوك