مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 16 نوفمبر 2019 01:18 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
كتابنا
صلاح السقلدي
الاتفاقات الثنائية... هل تفرغ التسوية السياسية القادمة من جوهرها؟
الجمعة 15 نوفمبر 2019 08:34 مساءً
  اتفاق جِــدة الذي أبرمته السعودية بين الحكومة اليمنية المقيمة بالرياض والمجلس الانتقالي الجنوبي، والاتفاق الذي تنضجهُ حالياً السعودية على نار هادئة مع الحركة الحوثية والمؤتمر الشعبي
المدّاحون النوّاحون..
الجمعة 08 نوفمبر 2019 08:56 مساءً
لو كان السيد خالد الرويشان وغيره ممن يسكبون اليوم دموع التماسيح الضارية خشية من ضياع وحدة هي بالأصل قد صارت وحدة افتراضية مسنودة بقانون القوة والاحتلال وبشرع الاستقواء بالغير لا بقوة العدالة
مشروع الستة الأقاليم ...المولود السعودي الإخواني الخِــدج
الخميس 07 نوفمبر 2019 08:42 مساءً
حشد جهود وطاقات الشرعية- أو بالأصح حزب الإصلاح- المادية والبشرية قبل وبعد التوقيع على الاتفاق الأخير للحديث عن مشروع الستة الأقاليم وبالذات بالجنوب لا يمكن تفسيره إلّا بتفسيرين
صديقي العسل الذي يتوجع بصمت
الجمعة 01 نوفمبر 2019 09:26 مساءً
الصديق الصدوق عباس العسل، تعرض مؤخرا لأزمة صحية حادة تلزم من الجميع الوقوف معه في شدته هذه.. فهو واحداً من أوائل الأحرار بالجنوب الذين قالوا لا للظلم لا للتعسف والاحتلال منذ عام 94م، وتعرض على
هل بات الانتماء الجغرافي الجنوبي جواز أحمر بيد كل من يحتال على القضية الجنوبية ؟
السبت 26 أكتوبر 2019 09:30 مساءً
برغم عدم الإعلان عن بنود الاتفاق الذي سيُـوقَّـعُ بين الحكومة اليمنية الموجودة بالرياض والمجلس الانتقالي الجنوبي إلّا أن مسألة المناصفة بالمواقع والمناصب السياسية والحقوق الاجتماعية بين
الجنوب والشرعية والصِّدام المؤجّــل
الخميس 17 أكتوبر 2019 11:14 مساءً
تفجُّـــــرُ الأزمة والصدام العسكري بين القوى الجنوبية وبين السلطة اليمنية المسماة بالشرعية كان متوقع الحدوث منذ اليوم الأول لهذه الحرب، بل ومنطقي أن يحدث ، كون الشراكة التي ضمّــتْ الطرفين
من وحي حوار جدة
الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 08:55 مساءً
إلى قبل أسبوعين تقريباً كانت السلطات اليمنية الموجودة بالرياض تعتبر مجرد الحديث عن حوار مع المجلس الانتقالي الجنوبي يمثل انتقاصا لها، وتعديا على وحدة اليمن وأمنه، فضلا ًعن الحوار الفعلي
حزب الإصلاح حين يستحوذ على كل شيء.. التجارب شهودٌ عدول
الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 09:40 مساءً
استمرار سيطرة حزب الإصلاح على السلطة اليمنية المعترف بها والمعروفة باسم الشرعية وتخفيه خلفها وتجيير قراراتها لمصلحته الحزبية المحضة واستثماره الحزبي للصفة والاعتراف الدولي الذي تحظى به، لا
حين تصير الخدمات الضرورية ورقة ضغط وتركيع سياسية..
الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 01:28 صباحاً
لم تعد حكومة د. معين عبدالملك تتحرّج من استخدام  الخدمات الضرورية لعامة الناس في عدن وعموم الجنوب، مثل الكهرباء والماء والرواتب كورقة مساومة سياسية وأداة عقابية بحق كل مواطن وثائر
خطيئة الانتقالي ومسكنات السعودية للشرعية
الثلاثاء 10 سبتمبر 2019 07:06 مساءً
أكبر خطأ -بل قُــلْ خطيئة- ارتكبتها القيادات الجنوبية منذ بداية هذه الحرب، أنها وضعت يدها بأيادي مجموعة لصوص وقَــتَـلة. فما يحدث اليوم هو أن الشعب بالجنوب يدفع ضريبة تلك الخطيئة نيابة عن
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
حصري - مصدر امني : القاء القبض على قتلة جلال خالد
اطلاق نار ببوابة معسكر بدر
اتفاق بالجنوب وتفاوض بالشمال.. قواعد الحرب تتغير في اليمن (تقرير)
ظهور مفاجئ للبوحر عقب غياب دام أشهر
كفاين: يزور شركة حوف للأسماك والأحياء البحرية م المهرة ويطلع على نشاطها
مقالات الرأي
عمر الحار حامورة مديحة من روائع هذا الكاتب المبدع الاستاذ فتحي بن لزرق الذي كل يوم تزداد تجربته في الفضاء
  اتفاق جِــدة الذي أبرمته السعودية بين الحكومة اليمنية المقيمة بالرياض والمجلس الانتقالي الجنوبي،
يتداعى اليوم أبناء أبين لوقفة الأحد القادم، ليحافظوا على حسن اختيار الرئيس هادي لمحافظهم، فهم يستعدون
المناضل حسن باعوم سيذكره التاريخ بأنه رفض في يوم من الأيام أن يكون كومبارساُ لأشخاص قال عنهم ( أن لديهم مشاريع
كم أشعر بالأسى والحسرة عندما أشاهد أو أسمع عن حجم المعاناة والخسائر الكبيرة التي يتكبدها المرضى وبالذات
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،أمي اسمها قدرية ،هبطت من راس جبل اسمه جبل حرير، هبطت بقتاليتها على مدينة عدن، تحمل في
هذا مثل شائع ..نداوله في ضواحي صميم الريف .. ارض البدو والرعيان… وهو مثل يطلق لمن يرتاب في امرين ..ولعله
لقد مثل حزب المؤتمر الشعبي العام صورة حية وحقيقية عن الدولة العميقة التي صنعها عفاش طيلة ثلاثة عقود ونيف. حيث
  كان لي صديقاً ثورجيًا للغاية ، فكلما التقيت به في السنون الخوالي أخذ يردد ما حفظه من هذه الثورية زاملاً
على ما يبدوا بأن وثيقة إتفاق الرياض المبرمة بين الشرعية والانتقالي التي تقع مسئولية تنفيذ بنودها على عاتق
-
اتبعنا على فيسبوك