مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 02 يونيو 2020 12:15 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
كتابنا
د. ياسين سعيد نعمان
الصحفي قائد محمد قائد في ذمة الله
الثلاثاء 26 مايو 2020 08:56 مساءً
  في طريقي الى مكتبي في مجلس الوزراء في عدن ذات صباح من أيام صيف عام 1986 قابلت شاباً حديث التخرج من الاتحاد السوفيتي، عرفني باسمه وكان الى جانبي صديقي المرحوم سالم عمر حسين الذي كان قد صدر
ليتوقف البعض عن الرغي
الخميس 21 مايو 2020 01:27 صباحاً
يصبح المهزوم في المعارك الكبرى موضوعا للتندر رغماً عن وجاهة حججه ، لا ينصفه أحد ، يهيلون التراب على كل صوت يرتفع دفاعا عن موقف تاريخي يفضح المنتصر .. كلما حضر ٢٢مايو تحضر معه الاراجيف التي
هكذا ينظر إلينا العالم
الثلاثاء 19 مايو 2020 07:44 مساءً
لمدة تزيد عن ثلاثة اسابيع ونحن نتابع توجيهات وزارة الخارجية وبيان وزارة الصحة بشأن الاوبئة القاتلة التي تنتشر في مدن اليمن وخاصة عدن وصنعاء انتشارا خطيرا ، ومواد الدعم المطلوبة ، ولا نجد غير
سياسة مواجهة الوباء بإقتصاد عالمي متماسك ، عوضاً عن إقتصاد منهار ..
الجمعة 15 مايو 2020 12:54 صباحاً
-------------------------لمواجهة جائحة الكورنا أغلقت معظم بلدان العالم على نفسها الابواب ، وأغلقت على سكانها منازلهم ، وعطلت الأعمال والأنشطة الاقتصادية والتجارية ، إلا في حدود ضيقة ، ومنعت التواصل
حسابات لا تودي ولا تجيب
السبت 09 مايو 2020 07:18 مساءً
لا يحتاج ألأمر إلى تعليل "واضح ومبرر" حتى يتخذ القرار بدعم انتفاضة البيضاء ضد الحوثية .هناك انتفاضة شعبية رافضة لسلوك وتصرفات وعنجهية الحوثية ، سواء كانت سياسية أو اجتماعية ، وسواء كانت سابقة
حسابات لا تودي ولا تجيب
السبت 09 مايو 2020 03:14 مساءً
لا يحتاج ألأمر إلى تعليل "واضح ومبرر" حتى يتخذ القرار بدعم انتفاضة البيضاء ضد الحوثية .هناك انتفاضة شعبية رافضة لسلوك وتصرفات وعنجهية الحوثية ، سواء كانت سياسية أو اجتماعية ، وسواء كانت سابقة
البيضاء"هدفاً لثأر وانتقام الإمامة
الثلاثاء 05 مايو 2020 05:09 صباحاً
كانت البيضاء وستظل عنواناً مشرقاً لمقاومة الإمامة الكهنوتية، وقدمت عبر التاريخ التضحيات على طريق الحرية والكرامة، واحتفظت في موروث الإمامة بمكانة جعلتها هدفاً للثأر والانتقام.. ولذلك لم يكن
معادلة التغيير : إتفاق- إختلاف - إتفاق
السبت 18 أبريل 2020 03:35 مساءً
-------------------الى العزيز محمد صبري في ذكرى الاربعين لوفاته :الموت الذي يغيب إنساناً كمحمد الصبري لا يمكن تعريفه إلا بأنه فاجعة .نعم .. لقد كان رحيله فاجعة بكل ما حملته من وجع وحزن وذهول وشعور
الوثيقة الحوثية  استثمار لمعاناة اليمنيين
الخميس 09 أبريل 2020 03:59 مساءً
  --------------------- هاهي الوقائع تؤكد مجددا أن الحوثية فكرة تعيش بالحرب ، وتتلاشى بالسلام ، وهي لذلك لن تقبل بأي وقف للحرب ما لم يكن ذلك تعبيراً عن القبول بإنقلابها كمسلمة لا يجوز مناقشتها من قريب
الجزء الثالث: الحوثية حاصل جمع ميراث  الإمامة وتخريب الجمهورية.
الخميس 02 أبريل 2020 05:04 مساءً
  ----------------------- ٣- اليمن وطن وليس غنيمة حرب . واليمني مواطن ، وهو مالك السلطة ومصدرها ،  وليس رعوياً أو أسير حرب. --------------------------------- تعتبر "الحوثية" مجرد مجموعة هامشية حينما يتعلق الأمر
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
السفير اليمني لدى السعودية يوضح أسباب فرض رسوم الفحص الطبي ومصير المغتربين العالقين بمنفذ الوديعة
جريمة مروعة في إب.. اب يقتل بناته
الحراك الجنوبي السلمي يقدم مبادرة لا نهاء الصراع بين الشرعية والانتقالي
(تقرير).. تجار الأزمات يضاعفون معاناة المواطنين في عدن في ظل تفشي الأوبئة وفيروس كورونا
صحيفة سعودية : عدن خالية إلا من أسواق القات... وانتقادات لسوء خدمات «الإدارة الذاتية»
مقالات الرأي
ما يحصل في عدن من قتل ممنهج طال كل شيء يتحمل مسئوليته بدرجة رئيسية الطرف الذي لا ترك بقايا مؤسسات الدولة تعمل
قبل وأثناء بطولة خليجي عشرين في عدن عام 2010م أمدت دول الخليج سلطة صنعاء بكل وسائل الدعم المالي والإعلامي
فتحت المساجد في بعض البلاد الإسلامية، واقترب الفتح في البعض الآخر، وعمت الفرحة قلوب العباد، وعادت الأرواح
كثيرون هم من تعرضوا لمحنة مرض المكرفس، واشتكوا وتألموا وتوجعوا منه. ولكن من جميع هؤلاء لم نر أي فرد، يشرح لنا
شيء واقعي وظاهر للعيان بأن مشروع الإدارة الذاتية أو بمسمى آخر إستعادة الدولة الجنوبية لم يكن إلاّ للاسترزاق
بما أن البعض يسلط الضوء على الوجوه المسيئة للشرعية سأذكر هنا وجه مشرق وشخصية جامعة ومهنية و إدارية .. صحيح أن
   الاختلاف في وجهات النظر مع المجلس الانتقالي من قبل بعض المكونات السياسية والافراد بغص النظر عن طبيعة
  - هنجمة : في شبوة إذا انطفأت الكهرباء ساعات فقط ، كشروا الأنياب على السلطة ، ذما وتجريحا .. وهذا من حقهم ،
    يعيش المتقاعدون العسكريون والأمنيون ظروفاً معيشية صعبة لا يمكن تخيلها أو وصفها وسبر أغوارها بسطور ،
نذُمُّ الكهرباء وهي بريئة، ولا عيب فيها، وإنما العيب في القائمين عليها ممن لا يحسون بمعاناة الناس في صيف عدن
-
اتبعنا على فيسبوك