MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 25 أبريل 2017 07:27 مساءً

  

عناوين اليوم
استعراض صورة

"المرتبات المُمغنطة"

محمد جميح "المرتبات المُمغنطة" هي كذبة الحوثيين الجديدة. بعد أن وعدوا بصرف نصف راتب شهر سبتمبر بداية السنة، عادت صحيفة "الديار" الموالية للحوثي تعد موظفي الدولة بما أسمته "المرتبات المُمغنطة"، مؤكدة أنه انتهى عصر "النقود الورقية". كتبت الصحيفة على صفحتها الأولى: "وداعاً للأوراق النقدية.. أهلاً بالزلط الإلكترونية". لا ندري كيف ستصرف هذه "المرتبات الممغنطة"، لكنننا ندري أن جراب "الحواة" مليء بالثعابين والكذب والشعوذات. وأن عبدالملك سيخرج آلاف الأرانب من تحت قبعته... ربما قصد الحوثيون بكلمة "مُمغنطة" أنها مشتقة من "المغط"، وهو البلع باللهجة اليمنية، حيث بلعوا بلداً برمتها. مهما يكن، فإن على أعضاء هيئة تدريس جامعة صنعاء رفع الإضراب، وعلى كافة الموظفين الاستبشار بـ"عصر الزلط الإلكترونية...العصر الحوثي المُمغنط" "وأدرك شهرزاد الصباح، وما استحت، ولا سكتت عن الكلام المباح"...
المزيد من الصور
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
التفاصيل الكاملة لقصة الناشطة الحوثية مع سائق التاكسي بصنعاء
السعودية تعيد ترتيب أوراقها في الحرب ضد الحوثيين بتعيينات عسكرية جديدة
السعدي يوجه رسالة إلى المحافظ الزبيدي ويطالبه باتخاذ عدد من الإجراءات
طيار إماراتي ينحني اجلالا لجريح جنوبي
مبارك ثقة القيادة
مقالات الرأي
انصافا لما يحدث في العاصمة - عدن - من فشل في إدارة شئون السلطة المحلية كما يقال فهناك ثلاث رؤى تنظر إلى هذه
هاهي ذكرى رحيلك السنوية تهل علينا مجددا كعادتها ولكن في نسختها الثامنة وها نحن نحييها بقلوبنا وأقلامنا
بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية (1940- 1945 م) جرى تقسيم العالم إلى مناطق نفوذ بين الدول المنتصرة في تلك الحرب.
سيضيع (الأشقاء) في الجمهورية (العربية) اليمنية من وقت أجيالهم وقتا إضافيا كما أضاعوا ما قبله، وسينتهون إلى
 أعلاه سؤال مشروع ومهم .. ونحن نرى أن قيام حامل سياسي موحد من عدن إلى المهرة هو شرط أساسي لانتصار قضية
ترتفع أصوات عديدة في حضرموت وعدن ومأرب مطالبة بسرعة تدشين الأقاليم فيها، وهي أصوات من جهة تنبع من طموح
  كم يشدني الموقف المسؤول لأعزاء وحريصين على هذه المدينة الطيبة وفاء منهم لها، ومن تلك المواقف المسؤولة ما
لا توجد حتى اللحظة مقاربة منطقية تصف شكل نهاية الحرب في اليمن. هناك جبهاتٌ عديدةٌ مشتعلة، ولا يبدو أن طرفاً من
قطع كافة الطرق المؤدية من والى كريتر وسط احتقان شعبي شهدته عدة مديريات ومناطق بعدن منذ فجر اليوم الثاني لحلول
ذم أعرابي رجلا فقال: يقطع نهاره بالمنى،و يتوسط ذراع الهم إذا أمسى...........قول قديم..أراه
-
اتبعنا على فيسبوك