مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 30 مايو 2020 09:46 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
الأحد 05 أبريل 2020 10:46 صباحاً

حقيقة إشاعة احتكار العيسي للمصفاة

طبعا من أصعب الأمور أن تشرح لمن لا يريد أن يفهم ولكن يوجد من سيفهم ويعي كلامي ، كثيرا من يتكلم عن جهل بأن التاجر أحمد صالح العيسي محتكر شركة المصفاة وان ادارة الشركة هي التي تساعد على ذلك لمصالح لها. 

وأنا ساطرح بين ايديكم الحقيقة باختصار شديد..

في البداية الاحتكار مصطلح يطلق على تاجر أو شركة مستفيدة جدا وتفرض الذي تريده وتجري الأمور لصالحها لكن مع العيسي الأمر مختلف وبالامكان توضيح ذلك على النحو التالي:

أولاً : الدولة مديونة للتاجر العيسي باكثر من مائة وخمسين مليون دولار أمريكي حتى الآن مقابل وقود الكهرباء.

ثانياً : المصفاة مديونة للعيسي بمبالغ كبيرة مقابل استئجار البواخر قبل الحرب وفي بناء المحطة الكهربائية الجديدة ويتم السداد له من رسوم الخزن.

ثالثاً : شركة العيسي تنجح في مناقصات ولا يتم الشراء منه بالأمر المباشر  وهناك لجنة مناقصات مشكلة من وزارة المالية والمصفاة وشركة النفط والكهرباء

رابعاً : شركة العيسي تساعد في ترميم وصيانة خزانات المصفاة مقابل رسوم الخزن.

خامساً: هناك شركة للبسيري المصفاة متعاقدة معها وفق اتفاقية طويلة الاجل وهذا يكسر اي احتكار.

سادساً: المصفاة مؤسسة منظمة لها قوانين لا تسمح لمن هب ودب وبدون سابق انذار للحضور والخزن بدون اتفاق مسبق والا لتحول ميناء الزيت إلى فرزة لكن من يمتلك الرأسمال والمقدرة على الاستيراد وبعد دراسة السعة الخزنية فإنه مرحب به.

سابعاً: شركة العيسي تساهم اسهاما كبيرا في رفد سيولة المقاولين متى ما طلب منها ذلك وفي الاكرامية الخاصة بالعمال في حين تمتنع وزارة المالية وشركة النفط والشركة اليمنية للغاز وغيرها من المؤسسات الحكومية من سداد مستحقات المصفاة حتى اللحظة.

هذه حقيقة ان المصفاة  المستفيدة الاكبر من شركة العيسي والا لانهارت المصفاة اقتصاديا خاصة في الظروف الصعبة التي مرت بها المصفاة منذ اندلاع الحرب في مارس (٢٠١٥م) وامتنع الكل عن سداد مستحقات المصفاة المالية.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
كثيرا ما نلاحظ ونرى  ان جميع المنشورات التي تكتب ضد الأخ القائم بأعمال مدير عام المياه والصرف الصحي
نعيش في ظلام بسبب انقطاع التيار الكهربائي والازمات التي لاتنتهي تارة بسبب عدم وجود المشتقات النفطية وتارة
في شهر رمضان،قلت لقلمي:-" سأكتب بك." بعد فترة طويلة، غير مسبوقة من الانقطاع عن الكتابة.غمزت له مبتسمة لأشجعه
    كتب /مجدي القاضي   نعيش في ظلام بسبب انقطاع التيار الكهربائي والازمات التي لاتنتهي تارة بسبب عدم
يوم الاثنين الموافق ١٥ اكتوبر ٢٠١٨م. في هذا التاريخ قام فخامة رئيس الجمهورية اليمنية القائد الأعلى للقوات
  بقلم الكاتب / اكرم محسن العلوي ... لايعمل العمل الإنساني إلا ذو و أصحاب من يحمل الإنسانيه ولاتزال البلاد
    دخول كل من #المجلس الانتقالي #والشرعية في الحرب عقّد الموقف اكثر وجعل من الصعب حسم الحرب لاي من
الحياة الأسرية التي يريدها الشرع مبنية على المودة والرحمة قال تعالى "ومن آيته أن خلق لكم من أنفسكم ازواجا
-
اتبعنا على فيسبوك