مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 02 أبريل 2020 03:11 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الجمعة 28 فبراير 2020 10:09 مساءً

آه منك يازمن !

نادرا مايمر يوم علينا ..انا وأم الحسين دون ان نتعارك ..بل فقد وصل بنا الحال ..وظروف المئآل ..لهذه الأيام ..إلا ان نتشابك بالأيادي ..وبصراحة أم الحسين ضحية لهذا الواقع الزفت…

اللي نعيشه في هذه البلاد ..ضغوطات الحياة وشحه الإمكانيات ..الخوف والهلع على مستقبل الاولاد ..كلها تراكمات…

ومن جرائها اكتشفت أن ام الحسين لاتوجد عندها هرمونات انثويه ..وقبل ساعات أقصاها الأمس ..تعاركنا انا وأم الحسين ..وكان بجانبها براد ..وان شئتم وبلهجة البدو كتلي ..فرمتني به ..ورمتني بدائها وانسلت ..وبمجرد ماكان البراد يهوي باتجاهي.

انبطحت ارضا ساعدني في ذلك فرش ممدود ..وبطريقه عجيبة ومذهله وكأني عسكري مدرب من الصاعقة ..فضحكت أم الحسين على اللقطة ..حتى استلقت على ظهرها ..وبضحكتها أثارت حنقي وغيظي… جراء الحركة المبتذلة .

والتي بذلت فيها جهد فاوجعتني بطني والمتني جشايبي ...قبل سنوات فوارط كنت اتعارك مع أم الحسين ..فتجلس صامته تبكي ..ماذلحين معدشي بكى… وبكيت من جور مابي بكيب باسم الحبيب ..تعبنا ياجماعة الخير.

وتعبت مني المطارات تعبت مني المسافات ..عدشي زمن بايجي ابرك من زمن ..فتحنا التليفزيون وان الاخبار كلها قتل وسفك دماء ..تناولنا الصحف وانها كلها بلاوي ومصائب ..فتحنا النت ..وكلها منشوراتها تهديدات وتوعيدات بالويل والثبور وعظائم الامور ...خرجنا السوق وان الناس كل بوهم يتكلمون في السياسة.

كنا نحتفل بالمناسبات ..ونخزن قات له طعم… نتبادل التهاني والورد ..وخاف للورد يذبل واقنع من جناه… كنا نفرح ونحتفل بااعياد الميلاد ..هابي بيرث دي تو يو معدشي مناسبات ولا افراح ميلاد .

الا ليت شعري ان تعود تلك الايام ..وايامنا ذي مضت شوقي الى القنه مدينة حضرموت ..كانت لنا أيام انا وام الحسين ..الله على ذيك الايام مااروعها ومااعجبها ..وهل اعجبك يوم في شعري خفيف المعاني كانت أم الحسين بارعة الجمال وممشوقة القوام .

وشعرها محاذي لا اردافها .وكانت عند الخصام ..تغني لي مافيش مراجمه بالكتالي تغني بصوتها الشجي ..وماندمت في حياتي الا ان أم الحسين لم تكن فنانه.

وهي تغني الا ليه وهاجري ليه ليه تهجرني جراء ايه ..وعود لي بابوس بابوس ايدك ..كانت تغني وترقص وعيونها قتاله وجذابة ..وأيديها بضه وناعمة ..الان عيونها مثل عيون ألجندبه .

وأيديها كأنها ايادي الملاكم محمد علي كلاي ..من كثر امداحجه كل يوم تداحجني ..وين عاد لسير خلاص هل اودع ايامي التي مضت ..ام اواسي نفسي واقول بذمتك يازمن ارجع !



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
شهود : قوات تابعة للأنتقالي تتجه غرب عدن عقب انتشار قوات يدعمها التحالف بالمنطقة
قوة يرعاها التحالف تبدأ انتشارها غرب عدن
فحص طبي خاطئ كاد ان يودي بحياة شابة يمنية بتهمة الشرف
شطارة: لن يكون للتحالف الحق بالحديث نيابة عنا
إعلامي: خسارة الحوثيين في جبل هيلان تعادل خسارة محافظتين (Translated to English )
مقالات الرأي
حسن عبدالوارث …… .=========== كانت ثمة مدينة اسمها " عدن " .نعم ، كانت ... فالمدينة التي أرى اليوم ليست هي
  أحمدالشلفي قبل نحو عشرين عاما من الآن وبالتحديد في العام 2001 م كنت أكتب من تعزعمودا بهذا الإسم( ضمير
عمد مجلس القضاء الأعلى بعدن ( الشرعي ) على اجراء تعيينات قضائية بمخالفة فجة للقانون و دون اتباع أي آلية
لربما ان هناك من يعتقد بأن لسعودية ضالعة في سقوط فرضة نهم والجوف من أجل أن تضغط على قوات الإخوان المتمركزة في
نعمان الحكيم رحمة الله عليك كابتن سعيد دعالة..فقد كتبنا ونبهنا وناشدنا.. لكن لمن.. كلهم موتى..عام مر مذ كتبنا
تلقيت مساء أمس رسالة من مصدر جنوبي موثوق يوضح لي بها سبب عدم حسم الأوضاع في الجنوب، ولم أتفاجئ حقيقةً بما
لم يعد سرّاً الدور القطري - التركي المتعانق مع الدور الإيراني في اليمن هذه الأيام، ونتائج هذا الدور السيئة
لا نريد جنوب على الطريقة العفاشية كالذي نراه اليوم للأسف الشديد ، بل جنوب يسوده العدل والمساواة وسيادة
في زمن الصدق، كنا نحتاج يوما نمزح كذبا على بعض في العام، وكانت كذبة أبريل، مزحة نمارسها في كل أول يوم من أبريل
  العم قاسم شيخ جليل ناهز السبعين، بالمسجد الذي لا يبعد سوى عشرات الأمتار عن داره قلبه معلق! يسعى إليه ببطء
-
اتبعنا على فيسبوك