مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 17 فبراير 2020 06:10 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

نائب وزير النقل يؤكد حرص الوزارة في بذل المزيد من الجهود الرامية إلى تذليل الصعوبات أمام الناقل الوطني

الخميس 23 يناير 2020 10:19 مساءً
عدن (عدن الغد ) خاص :

عقد صباح يومنا هذا الخميس اجتماعاً ضمَ قيادة وزارة النقل وشركة الخطوط الجوية اليمنية وذلك لبحث سبل التعاون المشترك بينهما وتوسيع دائرة التنسيق رغبةً في تذليل المعوقات التي تواجه الخطوط الجوية اليمنية وبذل المزيد من الجهود التي تسهم في تسيير عملها بشكلٍ طبيعي .

وبدأ الاجتماع الذي ترأسه معالي نائب وزير النقل الاستاذ ناصر  احمد شريف بكلمةً رحب فيها معالي النائب بقيادة شركة الخطوط الجوية اليمنية مُتمثلة في رئيس مجلس الإدارة الكابتن أحمد مسعود العلواني مثمناً الجهود المبذولة في ظل شح الإمكانيات والظروف المأساوية التي يشهدها الوطن إلاَّ أنهم قد قاموا بأداء دورهم في نقل الجرحى والمسافرين الأمر الذي ينم عن استشعارهم بالمسئوليتين الإنسانية والوطنية .

كما أكد معالي النائب ناصر شريف وقوف فخامة رئيس الجمهورية ورئيس حكومته ووزارة النقل إلى جانب الخطوط الجوية اليمنية كناقل جوي يُمثل الرمزية الوطنية والسيادية للجمهورية اليمنية مشدداً على تسهيل كل المعوقات التي تقف أمامهم لما فيه من مصلحة عامة في تطوير الشركة والخدمات التي تقدمها في هذه الفترة الاستثنائية .

ومن جانبه قدمَ الكابتن احمد مسعود العلواني شرحاً مفصلاً حول أوضاع الشركة الحالية وخططها المستقبلية خلال العام 2020، مستعرضاً طموحات الخطوط الجوية اليمنية كناقل وطني يقدم خدمة للمواطن اليمني وسط ظروف في غاية الصعوبة ومع هذا تسعَ لبذل أقصى جهودها في سبيل تقديم خدماتها بشكلٍ يليق بمقامها كناقل وطني يمثل اليمن .

 وأشار الكابتن العلواني إلى بعض الإشكالات التي تواجه الشركة في كثير من الجوانب آملاً من قيادة وزارة النقل خلق قنوات جادة في التنسيق المستمر للوصول إلى حلول تسهم في أداء عمل الشركة بأريحية وسلاسة .

وقد حضر الاجتماع وكيل أول محافظة عدن الاستاذ محمد ناصر الشاذلي وعدداً من قيادتي وزارة النقل وشركة الخطوط الجوية اليمنية .


المزيد في أخبار وتقارير
وكيل محافظة لحج هاني كرد يعلن تضامنه مع الصحفي فتحي بن لزرق
اعلن وكيل محافظة لحج هاني كرد تضامنه الكامل مع الصحفي فتحي بن لزرق ومع صحيفة عدن الغد حيث جاء في رسالة التضامن الاتيعزيزي الصحفي الحر فتحي بن لزرق الأكرمدائما صاحب
الدياني: المطالبة بأغلاق صحيفة وقتل أو أختطاف صاحبها عمل جبان
اكد السياسي المعروف حسين الدياني ان المطالبة بأغلاق صحيفة وقتل أو أختطاف صاحبها عمل جبان لايفعله الا المهزوزون. جاء ذلك تعليقا على حملة يقودها نشطاء من المجلس
الحراك الثوري يدين الممارسات الترهيبية لتكميم الأفواه ويعلن تضامنه مع "عدن الغد" ورئيس تحريرهاد
ادان المجلس الأعلى للحراك الثوري الجنوبي الممارسات الترهيبية التي تهدف إلى تكميم أفواه الصحفيين، مؤكدا رفضه واستنكاره للدعوات التي يقوم بها بعض النشطاء عبر مواقع




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : مقتل مواطن برصاص مسلحين مجهولين في عدن
عاجل: انفجار عنيف يهز عدن
الطوالبة يحذر من سقوط عدن بيد الشرعية دون قتال
العثور على مرافق مسئول أمني مقتولاً بعدن
أسعار الصرف صباح اليوم الأحد
مقالات الرأي
  ماذا تبقى من حياء لدى من يهدد الإعلام والصحافة الوطنية التي تخدم الوطن والمواطن. صراحة شي مؤسف جدا انك
  د.الخضر محمد الجعري نتوجه بهذه الرساله المفتوحه الى الإخوة في المملكة العربيه السعوديه بان يقتربوا من
  لقد تابعنا باهتمام وقلق بالغين ماتعرض له الصحفي فتحي بن لزرق، ناشر ورئيس تحرير صحيفة عدن الغد، من حملات
اختلفنا ام اتفقنا مع الزميل فتحي بن لرزق ، لا يمكن أن نكون يوماً ابواق للتحريض وتكتيم الافواه ، ولن نكون بلطجة
هذه الساحة ساحة شباب 16فبراير الأحرار احتضنت هذه الساحة خيرة شباب الجنوب الإبطال قادوا الثوار الشباب في هذه
لا يمكننا التوقف في منتصف الطريق، تنفيذ اتفاق الرياض ضرورة وطنية، ومطلب حياتي لكل أبناء اليمن، ولا يمكن لأحد
هناك حملة شرسة ضد الصحفي فتحي بن لزرق صاحب ورئيس تحرير صحيفة "عدن الغد" من إعلاميين ونشطاء يتبعون للأسف الشديد
    معالي الاستاذ فتحي بن لزرق ظاهرة استثنائية في الكتابة الإلكترونية في اليمن ، ونافذتها الاولى على
كل الكلمات والعبارات ومشاعر الألم لا تترجم حجم الخسارة الفادحة بفقدان قائد عسكري بحجم الشهيد سيف علي صالح
للأسف تطلُ علينا بين الحين والآخر شرذمة من الأقلام المارقة وبعض الأقزام المصابين بمرض حب الظهور من خلال
-
اتبعنا على فيسبوك