مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 26 يناير 2020 09:14 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
أخبار عدن

تفاصيل جديدة حول شاب قتل برصاص مسلح امام سوق الحجاز

صورة الشاب القتيل-عدن الغد
الأحد 08 ديسمبر 2019 03:12 صباحاً
عدن ((عدن الغد)) خاص

تحصلت صحيفة عدن الغد على تفاصيل جديدة حول هوية الشاب الذي قتل امام سوق الحجاز مساء السبت.

وقال مصدر امني لصحيفة عدن الغد ان القتيل ويدعى مصطفى منصور  من ابناء حي الفتح التحق مؤخراً  باحد الاجهزة  الامنية. 

واشار المصدر الى ان الشاب اصيب باعيرة نارية من قبل مسلح فارق على اثرها الحياة. 

وكان نفس الشاب قد تعرض لمحاولة اغتيال قبل شهر.

وتحصلت صحيفة عدن الغد على صور الشاب عقب اسعافه وصور للحادثة..


المزيد في أخبار عدن
افتتاح مركز الرنين المغناطيسي في مستشفى باصهيب العسكري بعدن
دشن مديرا الدائرة المالية العميد الركن عبدالله عبدربه والخدمات الطبية العسكرية العميد الدكتور محمد الجفري صباح اليوم الأحد العمل في مركز الرنين المغناطيسي
الكشف عن سبب انقطاعات التيار الكهربائي بعدن
كشف مصدر في مؤسسة كهرباء عدن سبب تزايد الانقطاعات في التيار الكهربائي. وقال المصدر في افادة لـ"عدن الغد" أن 70 ميجاوات من توليد محطات الكهرباء بعدن خرجت اليوم عن
عدن.. انتهاء اعمال الصيانة الروتينية والوقائية في خط كهرباء انماء 2
لديمومة استمرارية عمل المعدات والخطوط لأطول فترة من خلال إجراء الإدامة لها، اعلنت ادارة النقل 33 ك.ف في هذه الاثناء عن استكمال اعمال الصيانة الروتينية والوقائية على


تعليقات القراء
428053
[1] من لمستفيد من الفو ضه في عدن ابين لحج
الأحد 08 ديسمبر 2019
العوذلي | ابين
كل يوم نصح على جر يمه قتل وغلبهم شباب من قتل متدري من وكله درجات ناريه لمذا لا تمنع درجات الموت من امن عدن فو ضه الله يا ستر

428053
[2] ضرورة تبديل الهرم الاداري الامني للاجهزة الامنية بالمنصورة والشيخ عثمان
الأحد 08 ديسمبر 2019
مواطن | ج ي د ش
محجوب

428053
[3] جرائم مبرمجة
الأحد 08 ديسمبر 2019
عبدالقبار | المقبرة
دولة وحكومة - رئيس وزراء و 36 وزير - نائب رئيس الوزراء -وزير الداخلية- نائب وزير الداخلية - ستة وكلاء للشئون الامنية وذات العلاقة - مئات الوكلاء المساعدون والمدراء العامون والمدراء - الآف الضباط مختلف الرتب والصلاحيات الامنية - ومساحة عدن 750 كيلومتر مربع فقط - والجربمة المنظمة تطفؤ فوق سطح الارض باحترافية وتتفوق على كافة اجراءات حماية الوطن والمواطن - والاسباب (( إنتشار السلاح والانفلاتات الامنية ولغياب العقاب و العدل والحماية والتمترس خارج جغرافية الوطن لإدارة دولة بالهاتف !!! والانشغال بالذات والاسرة وجمع الاموال والهبات تحت يافطة اللهم نفسي ))!!٠٠٠(( اليوم عدن تحتاج لضباط حماية من ابناء المدينة - بالضبطية الامنية والقضائية المطلقة والمستقلة لِإنتشال الجربمة والقضاء على المجرمين ومصادرة السلاح )) (( التفسير المختصر ان يؤدي الضابط دوره وقت وبعد الجريمة بقتل المجرم او المجرمون وتعليق جثثهم على اعمدة الانارة وقطع ايادي وارجل البعض فوراً وسجن حامل السلاح وقتل مستخدم السلاح واعدام المتقطعون فوراً هذه هي الضبطية القضائية التي خفضت الجريمة في الفلبين من درجة 60 إلى 3 خلال سنة فقط وكبار المجرمون يتم قذفهم احياءً من المروحيات وتهشي رأس من لم يمُت !! )) والتطبيق على كل الجرائم بما فيها المالية والسرقات ولجنة كبرى للمتابعة ومعاقبة الضباط المتساهلون ورفع الحصانة )) لإقامة وطن وتثبيت العدالة !!

428053
[4] ااااااااااا
الأحد 08 ديسمبر 2019
المهاجر | عدن
محجوب

428053
[5] الله يرحمه ويتقبله من الشهداء مغدور قتل غيله
الثلاثاء 10 ديسمبر 2019
المكلاوي | المكلا
الحل الوحيد تــأميم كل الاسلاح حتى البيضاء من البيوت كما فهلها اللواء منصر السيلي بعد احداث ياناير وإلا سوف يكثر القتل



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
الجيش الوطني يتقدم نحو صنعاء
صراع ثيران يسبب حوادث مرورية في عدن
اليافعي يتحدث عن آخر المستجدات في جبهة نهم
الحوثيون يبثون مشاهد مسجلة للسيطرة على جبهة نهم (فيديو)
عاجل: العثور على جثة شاب مقتولا في لحج "صور"
مقالات الرأي
  على مدى العامين الماضيين، ونتيجة للجمود والخمول والتراجع، الذي رافق عمل وتحركات قوى ومكونات الجيش
بدخول مرض أو وباء (المكرفس) إلى حياتنا نكون بذلك قد أكملنا اسماً ومدلولاً،  شكلاً ومضموناً، دورة الكرفاس
عندما اكتب عن فخامة الرئيس القائد المشير عبدربه منصور هادي فأنني اكتب للتاريخ, اكتب عن هذا القائد الذي يريد
الحرب تتقيأ ما في جوفها القذر من سوأ , ويسود مشهدها أقذر ما في المجتمع , قذارة  متخلف جاهل متعصب يمتطي بندقية
في حوالي منتصف العام ٢٠٠٦ م زار الرئيس اليمني الراحل على عبدالله صالح، عدن، وقرر صباح ثالث ايام زيارته
أن واقع الشباب اليوم يعج بالكثير من المفارقات المؤلمة والموجعة, ويكتظ بالكثير من القصص التي يُندى لها الجبين
  الكهنوت السلالي القادم من حوزات الشرق المتدثر بلحاف الطائفية والمذهبية المتشدق بالإنتماء إلى آل البيت
يمكننا تفهم الأخبار التي تتحدث عن سيطرة مليشيا الحوثي على بعض المواقع المهمة في جبهة نهم-بغض النظر عن صحة هذه
إستمعت اليوم إلى حديث الأخ محافظ مارب الصديق سلطان العرادة الذي جمعتني به رفقة قديمة منذ أيام مجلس نواب ما
  تفائلنا كثيرا بعقد الهدنة ولمدة شهر بين قيادة المنطقة العسكرية الأولى بوادي حضرموت وقبيلة بن حريز بني
-
اتبعنا على فيسبوك