مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 05 ديسمبر 2019 10:16 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الجمعة 22 نوفمبر 2019 12:15 صباحاً

العميد الخضر الشاجري ... عميد ذاكرة دثينة

العميد الخضر الشاجري، يخجلك بتواضعه الجم، فعندما تجلس مع هذا الرجل تجده موسوعة في كل شيء، فلو جلست معه، فيجب عليك ألا تضيَّع دقيقة من وقتك، واجعل لك ورقةً، وقلماً، وإن لم تجد من ذلك شيئاً، فلتكن آذاناً صاغية لتسمع له، فما يقوله الشاجري، لا يخرج عن حكمة تتمثل بها، أو أبيات شعرية جميلة تطرب لها، أو تاريخاً يرويه لك ذلك الرجل المتشبع بالتاريخ، فكم من عنوان قد أخذته لمقالاتي من بين ثنايا حديثه.

لا أخفيكم إعجابي بمثل هذه الشخصيات الوطنية، والكبيرة، فمثل العميد الخضر الشاجري( أبو سالم) لا تمل سماعه الأذن، ولا تمله العين، ففي جلسته تواضع، فلو التقيته، لأجلسك معه في أي مكان، تحت شجرة، أو فوق سوم، وبدون تكلف، فتزول الكلفة بينكما، ولا تسمع منه إلا لآلئ تُنثر هنا، وهناك، فلو كان للكلمات الجميلة، والعبارات المنتقاة مجمع لكان العميد الخضر الشاجري مجمعها، فكلامه درر، وحكم، فهو مدرسة جامعة منها نستذكر التاريخ، ومن ذاكرته نتتبع حقائق ربما غابت عنا، فيكشفها لنا العميد الخضر الشاجري.

تحدثنا مراراً، وتكراراً عن دثينة، وقلنا إنها مصنع، ومنجم الرجال الرجال، والعميد الخضر الشاجري أحد رجالها الذين يبحثون دائماً عن الخير لتنميته، فقد كانت لي أيام معه بعد تحرير لودر من الحوثيين، وقد أصرَّ على إصلاح الكهرباء، وفي وقت قياسي، وبالفعل حقق للمنطقة مالم تكن تتوقعه، فكان يدور بنفسه مع عمال الكهرباء، وكان يتابع فريق نزع الألغام، وكان يداعب الجميع بابتسامته، ليضفي على عملهم المرهق شيئاً من الراحة، والترويح عن النفس.

كان يداعب جنوده، في مراكز خدمتهم، وعندما نذهب عنهم كان يلتفت إلينا ويقول: تركوا بيوتهم وجاءوا ليحموا منطقتهم، ألا يستحقوا منا هذه المداعبة، كان بعيد النظر، فببسمة، أو كلمة طيبة تزرع في جنودك معنويات قد تناطح بهم قمم الجبال، فالعميد الخضر الشاجري، جمع بين القائد الحكيم، والإنسان الطيب، والقلب الكبير لكل من حوله، فهو محبوب من الجميع، فلو لم تجلس معه، فقد فاتك الشيء الكثير، ومن جالسه، وسمع منه سيعلم حقيقة ما قلته فيه، وهو قليل في حقه.

وستكون لنا في قادم الأيام -بإذن الله تعالى- كلمات في رجال دثينة الذين جعلوا همهم الأول، والأخير خدمة منطقتهم، ووطنهم، وهم كما تعلمون كثير، ونسأل الله التوفيق للإحاطة بهم جميعاً.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
هروب جماعي بين المشيعين .. ذعر بعدن عقب قيام ميت من قبره
مقربون من متوفي مقبرة القطيع يوردون رواية مغايرة
انهيار مفاجئ للشارع العام بالمعلا
ميت (تشخيصيا) ينهض من قبره بمقبرة القطيع يموت مجددا
عاجل : قائد الحزام الأمني في ابين يغادر عدن صوب العاصمة المصرية القاهرة
مقالات الرأي
فيما يتعلق بتظورات الأحداث في محافظة أبين يومي أمس واليوم ، نود التوضيح أن اتفاق الرياض نص على بقاء اللواء
للآسف بأن معظم أبناء شعبنا الجنوبي في كافة مجالسهم وعلى منصات التواصل الاجتماعي صاروا منشغلين منذ الأمس وحتى
التقيت الدكتور عبدالله العليمي مرة وحيدة مصادفة في جنيف قبل أكثر من عامين، وتحادثنا لأقل من دقيقة وتكرم بأن
في سياق زوبعة طريفة،وجه لي أحد الأصدقاء الناشطين سؤالا في إشارة Tag: ما رأيك يا "أستاذ" علي في الإمامة؟! وتساءلت:
كلنا أمل وتفاؤل بضرورة نجاح وإنجاح وتطبيق مخرجات إتفاق الرياض بين الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي برعاية
"الله أكبر، الموت لأمريكا، الموت لإسرائيل، اللعنة على اليهود، النصر للإسلام"… في 17 يناير 2002، سُمع هذا
  الواجب الوطني يفرض علينا تلبية كل دعوة مخلصة من شأنها دعم جهود تعزيز وتمتين عرى التضامن الوطني لإنقاذ
الخروج خارج الوطن أو بمعنى أدق اللجوء الى الخارج لا يعني بالضرورة أنكم وطنيون ، التقاط صور السلفي في شوارع
نعرف جميعا أن حضرموت لم تكن في يوم من الأيام ضمن إطار الدولة اليمنية على مدار قرون عديدة مضت على أقل تقدير
الهلال الاحمر الاماراتي يقيم مسابقة في ابينلافضل ناقشة حناء!ما شااااء الله والانجاز!!دولة الامارات بكل
-
اتبعنا على فيسبوك