مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 11 ديسمبر 2019 01:33 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الثلاثاء 16 يوليو 2019 06:22 مساءً

ثقافة ملتبسة

-------------
للمرة الثانية يتحدث السيد بوريس جونسون المنافس على
منصب رئاسة الوزراء في بريطانيا ، بعد استقالة تريزا ماي ، عن الاسلام بصورة ملتبسة . 
هذه المرة قال "إن الاسلام كان سبباً في بقاء المسلمين خلف الغرب " .
هو يعفي الانظمة السياسية "الوطنية" بكل اخفاقاتها ، ومراحل الاستعمار مما تعرضت له الشعوب في هذه البلدان من تهميش ، ومما تعرضت له موارد هذه البلدان من استنزاف ، ومن السياسات الطائشة التي أدارتها . 
هذا الالتباس يعكس حقيقتين : 
الأولى ان الخلفية الثقافية التي ينطلق منها كثير من المثقفين الغربيين تعتمد على كتابات المستشرقين الذين استخدموا كل مهاراتهم في العمل البحثي في إتجاه واحد وهو أن تأبيد التخلف في البلدان الاسلامية كان بسبب الدين الاسلامي ، وتجنبوا الحديث عن الاستعمار والانظمة الاستبدادية في دعم عوامل التخلف في هذه البلدان ، 
والثانية هي توجيه رسائل معينة يتخلص بموجبها مما أحدثه كلامه ذات مرة عن أصوله الاسلامية من ردود فعل لدى أنصاره .
لا يعكس حديثه من وحهة نظري موقفاً من الاسلام ، ولكنها الثقافة التي لم تجد ما يدحضها بالقول والفعل من قبل المثقفين المسلمين ، ناهيك عما لحق بالاسلام من ممارسات سياسية وفكرية جندت جميعها لتوظف لصالح ما شملته بحوث المستشرقين والمهتمين بالفكر الاسلامي في الغرب .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
"بن بريك" تقدم استقالتها من الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي وتكشف السبب
ليلى بن بريك في تصريح لعدن الغد تؤكد استقالتها وتكشف عن فساد ومحسوبية داخل الانتقالي(فيديو)
الحكومة اليمنية تكرم مدير أمن عدن اللواء شلال شائع
الرئيس علي ناصر هل يرد الجميل لمن أنقذ حياته من جمل هائج كاد إن يقضي على حياته ؟
عاجل: مسلحون يغتالون شابا في عدن
مقالات الرأي
صدق الشاعر في قوله عن ظلم الاقارب (( وظلم ذوي القربى اشد مضاضة  … على المرئ من وقع الحسام المهند )) لقد
رغم مرور مايقرب من خمس سنوات حرب في اليمن. الا ان علينا توطين انفسنا على استمرارها لسنوات أخرى قادمة.. الحديث
اشتد مكرهم وكثر خبثهم  وازدادت  الجراحات  من افعالهم  ومع ذلك نقول لكم لا تقلقوا  يا ابناء اليمن .
بين الحين والآخر، نجد في بعض وسائل الإعلام مقارنات من نوع ما، بين النموذج الذي تمثله المملكة العربية
نعمان الحكيم وتكبر المعاناة وتزداد المأساة بسبب الحرب التي اكلت وتأكل اليابس والاخضر..ويُبتلى بنتائجها
كل ماحدث في عدن على وجه الخصوص لم يعد من الماضي الذي نتمنى أن ننساه ولكنه أصبح عند بعض المتشنجين من أبناء
  لم ينحني امام الاغراءات ..ولم ينكسر امام التهديدات الخارجية… بل قالها وبصوت مسموع امام الملا لن ولم
من الأمور المحيرة حين يسعى المرء إلى تحليل مواقف بعض الدول وسياساتها في إطار معين، أن تراها تتناقض كلية مع
ظلت عدن بؤرة مشتعلة لأكثر من أربع سنوات ولاتزال الحرائق فيها مستمرة حتى اللحظة،وظلت الجريمة المنظمة هي
لم يعد الصمت يجدي ...اغضب ياشعبي قالوا عنك شعب يبيع و يتسول ويستجدي... لقد اعجزني صمتك عن صمتك ... وكم يؤلمني صبرك
-
اتبعنا على فيسبوك