مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 20 أغسطس 2019 08:06 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء رياضية
السبت 13 يوليو 2019 02:27 مساءً

حتى لا نظلم الماهر

شيء جميل أن تدعم بيوت تجارية قطاع الرياضة وشي أجمل أن تحاول في  إقامة بطولات وخلق تنافس وآثاره للظفر بجوائزها و كؤوسها.

 

حقيقة من حق رأس المال أن يقدم وأن يأخذ طالما إنه ساعد ودعم وحفز لهذا علينا أن نصفق وندعم هذا التوجه وأن لا تكون نظرتنا قصيرة لا تتجاوز مساحة فكر مصالحنا وغرورنا فالمصلحة العامة يجب أن تكون فوق كل شيء.

 

لذا يجب علينا أن نحترم جهد الآخرين وأن يسدي لهم بالنصيحة و الرأي الذي سيطور من أفكارهم وآلية دعمهم  في كيفية تسيير المناشط الرياضية والبطولات لتكون مواكبة لواقعنا الرياضي ومحاولة الخروج به رويداً رويداً إلى آفاق أفضل.

لهذا من الواجب علينا أن نشكر الماهر على ماقدمه من دعم لرياضة حضرموت وأن لا نظلم اجتهاده في محاولة  إخراج بطولاته بصورة فيها شيء من ثقافة الوصول إلى أمور تريد منا مراحل ودعم كبير حتى نرسى على بر حلم التطور والتقدم الذي نراه لدى الآخرين عبر فضاءات القنوات الرياضية وغيرها.

 

فكل المحبة لكل المحبين لأوطانهم ولكل من يسعى جاهداً بماله وفكره وجهده لتقديم شيء يخلق الأمل والفرحة لأهله وناسه ويزرع الابتسامة على وجوه أصابها الكثير من الإحباط والهموم لما تعيشه من ظروف وواقع فيه الكثير من الألم والمعاناة.





شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
خبر رحيل الكابتن القدير وأسطورة الحراسة عادل اسماعيل نجم شمسان والمنتخبات الوطنية السابق لكرة القدم إلى ذمة
بهدوء تام يمضي الأحمر الصغير في معسكره الاعدادي  الداخلي المقام بالعاصمة صنعاء استعدادا للمشاركة في
شاءت قدرة المولى أن تأتي أنباء يوم الأربعاء الرابع والعشرين من يوليو الماضي حاملة معها خبر غير منتظر ألا وهو
شاهدنا مساء أمس مباراة منتخبنا مع نظيره السوري حيث كنا الأقرب للفوز بعد ضياع عددا من الفرص بعد مستوى مميز ظهر
أحياناً أمراض البعض واحقادهم تعمي فكرهم وبصيرتهم ليظهرون في قمة الغباء أمام الآخرين في لحظة يتفكروا فيها
لا ادري ماهو الفكر الذي يدور في خلد من اتت بهم الظروف والعلاقات الى ديوان وزارة الشباب والرياضة كل يوم اسمع عن
مساء الجمعة الماضية وعلى استاد القاهرة الدولي أسدل الستار على نهائي كاس الأمم الأفريقية بانتصار عربي جزائري
الحال المائل الذي عليه نادي سيئون الرياضي الثقافي الاجتماعي لايرضي لا عدو ولاصديق رغم أن ميدان الرياضة ينبذ
-
اتبعنا على فيسبوك