مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 18 نوفمبر 2019 06:52 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

خارطة تواجد تنظيم "داعش" في اليمن ونقاط قوته "دراسة حديثة"

أرشيفية لـ: "عناصر من داعش يستعرضون بأسلحتهم في البيضاء". (وكالة أعماق التابعة لداعش).
الخميس 13 يونيو 2019 04:00 مساءً
(عدن الغد)متابعات خاصة:

قالت دراسة حديثة لمركز أبعاد للدراسات والبحوث، إن عدد عناصر تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" في اليمن، تتراوح بين 400 إلى 700 عضو، أغلبهم من الجنسية اليمنية والسعودية، إَضافة إلى جنسيات أخرى.

وأضافت الدراسة؛ أن التنظيم اتخذ من منطقتي يكلا وبلاد الظهرة في قيفة بمحافظة البيضاء (وسط اليمن) مركزا له، وذلك للاستفادة من التضاريس الجغرافية الصعبة على مساحة تتجاوز 200 كيلو متر مربع.

وعن أهداف التنظيم، أكدت الدراسة، أن أهداف التنظيم المبكرة، تتلخص في حث تنظيم القاعدة في اليمن على مبايعة البغدادي، وقتال نظام الرئيس عبدربه منصور هادي وقوات التحالف العربي والمقاومة الشعبية المساندة للرئيس والحكومة (المعترف بها).
وأشارت الدراسة إلى امتلاك التنظيم أسلحة متوسطة ومدفعية هاون واربي جي وخبرة في صناعة العبوات الناسفة والسيارات المفخخة وفرقة من الانتحاريين.

وعن قيادة التنظيم في اليمن، أوضحت الدراسة أن القائد العام يدعى "خالد المرفدي"، والقاضي الشرعية لداعش "أبوحبيب التعزي" فيما يقود "أبو عبدالله المرفدي" العمليات الميدانية، و"أبو محمد العدني" المسؤول الأمني للتنظيم، و"ناصر السقاف" صاحب الدعوة بالهجرة إلى "دولة الخلافة في البيضاء".
ولفتت الدارسة، إلى الحاضنة الاجتماعية للتنظيم والمتمثلة في بعض قبائل قيفة المكونة من ثلاثة فخوذ: "آل غنيم" و"آل مهدي"، و"آل جرعون".

وأكد الدراسة تراجع قوة التنظيم وتضاءل أعداد المنتميين إليه، وذلك لأسباب عدة، منها توحش التنظيم الذي اصطدم بالبيئة اليمنية، وانسحاب أعضاء القاعدة السابقين الذين بايعوا البغدادي، إضافة إلى انهيار دولة "الخلافة" في العراق وبلاد الشام، والتي انعكست سلباً على التنظيم في البيضاء.
وبحسب الدراسة، فإن المواجهات المتبادلة بين القاعدة وداعش منذ منتصف العام الماضي، سرعت من انهيار التنظيم وتراجعه، حيث خسر العشرات من أعضائه في أكثر من 25 عملية.

واستعرضت دراسة مركز أبعاد كيفية تشكيل التنظيم وقياداته واستراتيجيته ومناطق التواجد والصراع الذي نشب بين تنظيم الدولة وتنظيم القاعدة الذي أدى إلى إضعافه، مشيرة إلى السيناريوهات المستقبلية للعلاقة بين القاعدة وداعش.
وتتعرض مناطق سيطرة القاعدة وداعش في البيضاء، بشكل مستمر، لضربات جوية تنفذها طائرات من دون طيار، أمريكية، تخلف بعض تلك الغارات ضحايا مدنيين.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أبلغ مؤخراً، الكونجرس، باعتزامه نشر عدد محدود من العسكريين الأمريكيين في اليمن "لمحاربة تنظيمَي القاعدة وداعش"، وذلك للقضاء على التهديدات الإرهابية للجماعتين، في إطار التعاون والشراكة مع الحكومة اليمنية والقوى الإقليمية الشريكة (التحالف العربي الذي تقوده السعودية والإمارات).


المزيد في ملفات وتحقيقات
كتيبة حزم 5 دروع بلحج.. جهود وتضحيات أمنية عظيمة وتأهيل عسكري لنواة جيش جنوبي
تقرير / سعدان اليافعي توطئة : ثلاث سنوات منذ التأسيس 2016م بعد اجتحرت النضال وقدم أفرادها التضحيات فرادا وجماعات في جبهات عدة بمحافظة لحج والجنوب ككل ، وكافراد مقاومة
تقرير.. كتيبة حزم 5 دروع بلحج .. جهود وتضحيات أمنية عظيمة وتأهيل عسكري لنواة جيش جنوبي
ثلاث سنوات منذ التأسيس2016م بعد اجتحرت النضال وقدم أفرادها التضحيات فرادا وجماعات في جبهات عدة بمحافظة لحج والجنوب ككل ، وكافراد مقاومة جنوبية ذادت عن الوطن ودافعت
سيرة مقتضبة عن الفقيد صادق حسن في سطور
من مواليد الأربعينات 1945م تلقى تعليمه الأولى في القرية (المعلامة ) ،،، واصل تعليمه عند نزوله إلى عدن مع خاله / محمد علي الملقب (عمارة ) ،،، ألتحق في قسم خدمات القاعدة




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
حصري - الانتقالي يقدم مرشحه لمنصب محافظ عدن
امن عدن يصدر روايته الرسمية بخصوص اشتباكات دار سعد
شهود عيان : عشرات المسلحين من دار سعد والمحاريق ينضمون إلى اشتباكات مسلحة مع الحزام
عاجل : توسع دائرة الاشتباكات بين شبان من المحاريق وقوات من الحزام الأمني وسقوط ضحايا
عاجل: تجدد الاشتباكات بدار سعد
مقالات الرأي
علي ناصر محمد خسر الوطن العربي بوفاة الاستاذ عدنان الباجه جي رجلاً حكيماً وسياسياً بارزاً ودبلوماسياً
  ليس غريبا أن تندلع ثورة في إيران،بل الغريب أن الثورة ضد نظام ولاية الفقيه تأخرت كثيرا في بلد عريق وشعب ذكي
حرب عدن وأهدافها : غمدان الشريف : من يتابع احداث العاصمة المؤقتة عدن بعد عودة الحكومة في مايو 2016م وإعادة تطبيع
حينما يذكر امامك اسم ثغر الوطن الباسم عدن يلاوعك الحنين إلى الماضي وتتذكر ايام الصباء التي لم تنضمحل من
لم يكن الوطن وطن الميسري وحدة حتى يتركه الاحرار يلوذ به وينفرد به في الدفاع عنه وحده وكأن الوطن لايعنيهم لا من
أتت التوجيهات لانتقالي المهرة بجمع ما يمكنهم جمعه للتظاهر رفضاً لتواجد الميسري ولكن هذه المرة ليس نفيراً من
كتب /عبدالسلام بن سماء تحتفل اليوم 18 نوفمبر سلطنة عُمان بعيدها الوطني التاسع و الأربعين، وسط تحولات ومكاسب
⭕" ‏‎لا تحدث الأشياء من تلقاء نفسها بل يتم إحداثها" جون كنيدي ✅ السؤال هو لماذا بعد توقيع اتفاق الرياض ‏
    لم اكن أتصور ان طرفي النزاع العسكري الذي جرى في عدن بين قوات الحكومة الشرعية وقوات المجلس الانتقالي،
حسان دبوان لم يك يدر في خلد أحدهم أن تغريدة على إحدى منصات التواصل الاجتماعي ستتحول إلى واقع معاش وتنهي
-
اتبعنا على فيسبوك