مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 24 يناير 2019 03:02 صباحاً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

تقرير:أرشيف اليمن الالكتروني اكبر مبادرة لتوثيق التراث الثقافي والفكري اليمني

الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 01:40 مساءً
عدن (عدن الغد)خاص:

 

إن كنت من المهتمين بالتراث اليمني والاطلاع عل النتاج الفكري والثقافي اليمني في كافة المراحل الثقافية، لاشك انك واجهت العديد من الصعوبات للعثور على كتابك المنشود، قد تقضي سنين كاملة في البحث عن كتاب ما في شتى المعارض الدولية والمحافل الثقافية وتبؤ كل محاولاتك تلك بالفشل وذلك لان النسخ القديمة اما تهالكت او أصبحت في طي النسيان.

 

ومن هذا المنبثق وجدت فكرة رقمنة المعرفة لحفظ الكتب القديمة والدراسات الهامة لرموز الفكر اليمني من الضياع والاندثار عبرتحويل الكتب الورقية إلى كتب الكترونية.

 

 

 

 

 

ومن هذا المنطلق وجد مشروع أرشيف اليمن ليكون  اكبر مشروع لرقمنة المعرفة يشمل كل الكتابات الأكاديمية أو العلمية والأدبية وكذلك الدراسات والوثائق والصحف والمخطوطات أو النقوش اليمنية.

 

 

 

قامت صحيفة عدن الغد بإلقاء الضوء عن قرب على هذا المشروع ،كيف بداً وما الهدف منه وما هي الفائدة من الأرشيف، كل هذا وغيره سنطلع عليه في التقرير التالي:

 

تقرير عبد اللطيف سالمين

 

 

 

أعلن ناشطون يمنيون على منصة التواصل الاجتماعي فيسبوك عما أسموه اكبر مشروع لرقمنة المعرفة في اليمن وهو مبادرة شبابية ثقافية غير ربحية.

 

تأسس ارشيف اليمن في فبراير على يد الشاب لؤي أمين وبمساهمة من شباب يمنيين آخرين يجمعهم الاهتمام بالشأن الثقافي اليمني.

 

 

 

الهدف من المشروع.

 

يهدف المشروع كما يعرفه مؤسسوه إلى نشر وتوثيق النتاج الفكري والثقافي اليمني وبناء اكبر منصة تنشر أعمال الكتاب اليمنيين وتقوم بتوثيق التراث الفكري اليمني وبقية الأعمال التي تتعلق باليمن على شبكة الانترنت.

 

وتتطلع الشبكة إلى إتاحة فرص نشر بديلة مجانية ومفتوحة للكتاب والمبدعين اليمنيين الشباب لنشر أعمالهم وضمان وصولها إلى اكبر شريحة من القراء.

 

 

 

مميزات الأرشيف

 

 

 

كما ويعمل القائمون في المشروع على تطوير المعجم اليمني وهو أول معجم الكتروني يوثق للهجات واللغات اليمنية، بالإضافة إلى موسوعة أدبية يمنية وفيلم وثائقي عن الأغنية اليمنية.

 

كما قد سبق لهم تطوير لوحة مفاتيح للكتابة بحروف المسند وهي الأولى على الانترنت.

 

وفي تصريح حصري لـ"عدن الغد"  قال الباحث الشاب محمد عطبوش: اشعر بحسرة عندما أجد الكثير من الكتب والدراسات اليمنية الهامة مهملة على أرصفة الشوارع، حيث ان اغلب هذه الكتب قديمة صدرت عن دور نشر لم يعد لها وجود وستضيع بمجرد ضياع أخر نسخها الورقية.

 

وأضاف عطبوش:

 

حتى الكتب الحديثة أحيانا يتعذر من الباحث الوصول إليها، خاصة مع تقاعس دور النشر عن طبع المزيد من الطبعات بسبب ضعف سوق الكتب في العالم العربي مما يزيد الصعوبة على الباحث في إيجاد المراجع التي يحتاجها ومن هنا أهمية هذا المشروع.

 

آلية عمل المشروع.

 

 

 

يقتصر عمل القائمين على المشروع في الوقت الحالي على جمع الكتب اليمنية النادرة وتحويلها إلى كتب الكترونية كمرحلة أولى قبل التوجه إلى توثيق جميع المخطوطات النادرة والنقوش اليمنية القديمة وإتاحتها للقراءة والترجمة تفاعليا.

 

 

 

وفي السياق أعلن القائمون على المشروع عن فتح باب التطوع والدعم بكافة أنواعه ، وعلى سعيهم للتعاون والتنسيق مع جميع الجهات والأفراد والجامعات ودور النشر اليمنية لتوفير اكبر قدر ممكن من المواد في مدة قصيرة.

 

 

 

جهود حثيثة شبابية يشكر عليها القائمون على هذا المشروع، لما يحمل بين طياته

 

وهذا نموذج لما يمكن ان يقوم به شباب اليمن في رفد الثقافة ونتاج الفكر العربي إن أتيحت لهم اقل الإمكانيات وهي رسالة أن الحرب وان طال ظلامها فأن الشباب هم شعلة التنوير الخالدة التي لا تنطفئ ولا يجب عليها أبداً ذلك.


المزيد في ملفات وتحقيقات
الميسري في ( أبوظبي) و ( لزرق ) في الرياض.. هل تغيرت خارطة اللعبة في عدن؟
شخصية سياسية وأخرى إعلامية لقيت الكثير من الشد والجذب والمد والجزر في المجتمع الجنوبي , وأصبحت حديث الشارع والمشهد الجنوبي بين مدح وذم بين وطنية وتخوين , وشغلت
نائب مدير عام الموارد البشرية لشؤون الموظفين بشركة النفط لـ"عدن الغد": الشركة تخطو خطوات بكل ثقة لتصحيح كافة التراكمات السابقة!!
عدن(عدن الغد)مشتاق عبدالرزاق قيصر ياسين: أوضح الأخ/ياسر عبده صالح،نائب مدير عام الموارد البشرية لشؤون الموظفين بشركة النفط بأن(الشركة تخطو خطوات بكل ثقة لتصحيح
استطلاع: (عدن الغد ) تستطلع آراء بعض الشخصيات الاجتماعية والسياسية والإعلامية حول أحداث قرية الهجر في مرخة بشبوة
المواطنون:  إجماع على محاربة الإرهاب ونبذ عناصره  ورفض همجية التفتيش من انتهاك للأعراض .. استطلاع / عبدالقادر العنقري : شهدت قرية الهجر بمديرية مرخة في محافظة




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
الشاب المثير للجدل هل يعمل لدى حكومة شباب اليمن التابعة للشرعية؟.. المتحدث باسم الحكومة يجيب
أسعار الصرف وبيع العملات مقابل الريال اليمني اليوم الأربعاء بعدن
حصري : المصادقة على إعدام قتلة طفل البساتين
الإعلامي محمد العرب يؤكد إصابة محمد الحوثي في حادث مروري
تعيين السقاف نائبا لمدير شرطة الممدارة بعدن
مقالات الرأي
كتب/علي منصور مقراط عندما رايته ومعي الملايين عبر وسائل الإعلام ونشطاء التواصل الاجتماعية وهو يقبل رأس
حين تسمع إعلام السلطة اليمنية في عدن والرياض أو -بالأحرى إعلام حزب الإصلاح المسيطر الفعلي على مفاصل هذه
للأسف لم يفهموا المكونات الجنوبية حتى اللحظة هذا البعد  الاستراتيجي الذي يشكل المكانة العظيمة للجنوب
استمر الإعلام الممول الذي يحمل أجندة معادية للتحالف العربي والقضية الجنوبية في السعي الى اظهار عدن بالغير
سمير رشاد اليوسفيلا أحملُ ضغينة شخصية على الرئيس هادي، لكنّي أكره جموده الشبيه بـ"جلمود" صخر لا تُحركه سيول
بعكس ما كان الجميع في بداية عاصفة الحزم متفائلون بأنها بداية لنهاية وضع لاشك انه اقلق اليمن شمال وجنوب واقلق
قالوا قد أصحابنا في تعز بيتضاربوا عشان قالوا بتفتح سينما بالمدينةتذكرت أيام زمان كان في حارة عندنا بعمران
  يظن البعض ان العديد من ناشطي مواقع التواصل الاجتماعي وما يعملوه من تأثير كبي، يأتي بتنسيق او بدعم من
الحرب القائمة منذ أربع سنوات لاتهدف لهزيمة الحوثيين في اليمن(منطقة سيطرتهم)، بل لإرغامهم على قبول الشراكة
هي البشرية والتاريخ بعد كل فترة زمنية تنتقل إلى عصر جديد وضوابط جديدة وسلوك معين يفرضه الإيقاع الدولي للدول
-
اتبعنا على فيسبوك