مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 10 ديسمبر 2018 11:18 صباحاً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الجمعة 10 أغسطس 2018 07:49 مساءً

اعتراف ثائر

أنتم السبب..هكذا يقال لنا، ولهم الحق لأننا ثرنا بلا رؤية للمستقبل، وغضبنا دون إدراك للخطر المحيط بالمنطقة، ومع ذلك، لم يكن لنا يد في إيصال البلد إلى الجحيم.

من أوصل البلد إلى الجحيم جماعات وأحزاب غدرت بتطلعات الشعب وباعوا الثورة في عز ربعيها بنصف حكومة، وذهبوا مع رأس النظام للإنتقام من الشباب بالإنقلاب على الجمهورية.

بلا شك، ثرنا ضد الواقع الكئيب، وحلمنا بغد أفضل، وللأسف الشديد تاهت خطواتنا، وتكالب الذئاب على أحلامنا الوردية، وفي النهاية، عاش المتسلقين على اكتافنا، ومات أغلبنا قتلا وجوعا وقهرا وتشردا.

في الأخير، فقدنا كل شيء، الدولة والأمن والحريات والممتلكات والمدخرات والحياة الكريمة، وعصفت بنا الحرب إلى رصيف النسيان وجعلتنا أهدافا لبنادق المأجورين في متاهات التشرد ومرافئ الأحزان.

المؤلم الآن وبعد أربعة أعوام من نكبة الحرب أينما وليت وجهك تلاحقك لعنات العوام، وتنهشك ألسنة النخب التافهه، وذنبك الأوحد صدق الخروج في عز الخريف بحثا ربيع الحياة والحريات.

تعليقات القراء
331499
[1] لا بأس في الإعتراف.. ولكن يجب الإعتراف أيضاً بحق الشعب الجنوبي في تقرير مصيره
الجمعة 10 أغسطس 2018
سعيد الحضرمي | حضرموت
نعم، لا بأس في الإعتراف بأن ثوار 2011م قد تم خداعهم، وأن سُراق الثورات قد سطوا على ثورة التغيير، والإعتراف بذلك يُعتبر، من وجة نظري، هو بداية ثورة تصحيحية جديدة، وأتمنى أن تكون هذه الثورة بعيداً عن الإصلاح، وبالذات عن الثورجية (توكل كرمان) وزميلها الهرج (خالد الآنسي)، وعن الأحزاب الدكاكينية، وعن شيوخ القبائل والعسكر، فلا يمكن تغيير النظام القديم بقيادة أدوات النظام القديم نفسها.. وما دام، يا أخي، قد إعترفت بالخطا الذي أسقط ثورة التغيير، فأرجو أن تعترف أيضاً بحق الشعب الجنوبي في تقرير مصيره وإختيار مستقبله ومستقبل أجياله بنفسه، ولا تقل لي أنكم والشعب الجنوبي (شعبٌ يمنيٌ واحد،)، فذلك يخالف التاريخ والجغرافيا ووقائعهما المعروفة.. ولا مستقبل للشعب الجنوبي الحضرمي ولا لأجياله القادمة، إلا بفك إرتباطه من الوحدة اليمنية المتعفنة، وإستعادة كامل حقوقه الشرعية المغتصبة بالقوة والحرب، وفي مقدمة تلك الحقوق، حقه في تقرير مصيره وإستعادة دولته وكرامته ومقدراته.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
المتتبع لصفحات النت ويقرأ أفكار الكتاب وممثلي الجهات المختلفة عليها يلاحظ أن هناك تفاؤل وأمل لدى البعض بنجاح
  منذ توليه مبعوثا أمميا بشأن النزاع والحرب في اليمن " السيد مارتن غريفيث تدارس المرحلة التي تمر بها البلاد
  -من المعروف ان ابطال الوطن ومقاومته الباسلة هم من حملوا ارواحهم على اكفهم وتركوا اهلهم وكل ما بحولهم من
قبل أحد عشر عاماً اندلعت الاحتجاجات الشعبية في أرض الجنوب العربي في العام 2007 ضد الاحتلال اليمني الذي عاث في
نهب الحوثيون مقدرات دولة يمنية عمرها خمسة عقود، ولذلك من الصعب أن يتخلوا عن الأسلحة والأموال التي نهبوها.
نشر الإعلامي (-------)) منشور يتحدث فيه عن فضائل ومميزات مصنع اسمنت الوحدة بباتيس وشن هجوم على الذين يهاجمون
من ليس لديه مبادئ او قضية فابكل تاكيد سوف يغامر وسيدعي انه وكيل الناس في قضاياهم فالانتقالي وقياداته تدعي
  تحدث رئيس الوزراء عن إجراءات كفيلة لتستعيد للعملة المحلية بعض من عافيتها وتتلاطمنا التقارير المالية
-
اتبعنا على فيسبوك