MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 22 مايو 2018 09:33 مساءً

  

عناوين اليوم
احوال العرب

إسرائيل تقتل 16 فلسطينيا مع تصاعد الغضب من نقل السفارة الأمريكية

محتجون فلسطينيون يحاولون الاحتماء من إطلاق الجنود الإسرائيلين للرصاص والغاز المسيل للدموع على الحدود بين قطاع غزة وإسرائيل يوم الاثنين. تصوير: إبراهيم أبو مصطفى - رويترز.
الاثنين 14 مايو 2018 04:28 مساءً
رويترز

قال مسؤولون بقطاع الصحة الفلسطيني إن قوات الأمن الإٍسرائيلية قتلت ما لا يقل عن 16 فلسطينيا على طول الحدود مع غزة يوم الاثنين فيما تدفق محتجون على الحدود في اليوم الذي تستعد فيه الولايات المتحدة لافتتاح سفارتها في القدس.

وتصاعدت وتيرة الاحتجاجات في الذكرى السبعين لقيام دولة إسرائيل فيما حثت مكبرات الصوت من المساجد الفلسطينيين على المشاركة في الاحتجاجات المسماة ”مسيرة العودة الكبرى“. وتصاعد الدخان الأسود فوق الحدود نتيجة حرق المتظاهرين لإطارات السيارات.

وقال مدرس علوم في غزة يدعى علي رفض عدم نشر اسم عائلته ”اليوم هو اليوم الكبير، اليوم ندخل الحدود لنقول لإسرائيل والعالم إننا لن نقبل أن نبقى تحت الاحتلال إلى الأبد“.

وأضاف ”سيكون هناك شهداء، ربما الكثير من الشهداء، ولكن العالم سيسمع رسالتنا وهي أن الاحتلال يجب أن ينتهي“.

وقال مسؤولون في قطاع الصحة إن جنودا إسرائيليين قتلوا 16 فلسطينيا بينهم صبي يبلغ من العمر 14 عاما ورجل على كرسي متحرك بينما أصيب نحو 500 بينهم 200 على الأقل بالذخيرة الحية. ونشرت صور على مواقع التواصل الاجتماعي للرجل المقعد وهو يستخدم مقلاعا.

وبهذا يرتفع العدد الإجمالي للقتلى الفلسطينيين إلى 61 منذ بدأت الاحتجاجات في 30 مارس آذار. ولم ترد تقارير عن سقوط قتلى أو مصابين إسرائيليين.

 وأثار عدد القتلى انتقادات دولية لكن الولايات المتحدة التي أثارت غضب العرب بنقل موقع سفارتها إلى القدس من تل أبيب كررت الاتهامات الإسرائيلية لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) بالتحريض على العنف.

وفي وقت لاحق يوم الاثنين سيحضر زعماء إسرائيليون ووفد أمريكي يضم وزير الخزانة ستيفن منوتشين وإيفانكا ابنة الرئيس دونالد ترامب وزوجها جاريد كوشنر مراسم افتتاح السفارة.

وكتب نتنياهو على تويتر قائلا ”يا له من يوم مؤثر لشعب إسرائيل ودولة إسرائيل“.

وقال جيسون جرينبلات مبعوث ترامب للسلام في الشرق الأوسط على تويتر ”اتخاذ الخطوة التي تأخرت كثيرا بنقل سفارتنا ليس ابتعادا عن التزامنا القوي بتسهيل اتفاق سلام دائم. بل إنه شرط أساسي لذلك“.

لكن رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله وصف اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل في ديسمبر كانون الأول ونقل السفارة هناك بأنه انتهاك صارخ لكل القوانين الدولية.

 وأرسل الجيش الإسرائيلي تعزيزات إلى الحدود مع غزة وألقى منشورات وأطلق الغاز المسيل للدموع على قطاع غزة في وقت مبكر يوم الاثنين محذرا الفلسطينيين ”ألا تجعلكم حماس دمية بين أيديها“ أو من الاقتراب من السياج الحدودي.

لكن آلاف الفلسطينيين تدفقوا على خمسة مواقع على طول السياج وكان بين المصابين بنيران الجيش الإسرائيلي أربعة صحفيين حسبما أفاد المسؤولون.

ويقول الجيش الإسرائيلي إن قواته تدافع عن الحدود وتطلق النار بما يتماشى مع قواعد الاشتباك.

وقال وزير الدفاع الإٍسرائيلي أفيجدور ليبرمان على تويتر ”نحن مستعدون لمواجهة تهديدات حماس بتعطيل الاحتفالات (الخاصة بالسفارة)“.

وأضاف ”توصيتي لسكان غزة. لا تدعو (زعيم حماس يحيى) السنوار يعميكم بإرسال أطفالكم للتضحية بحياتهم دون أي منفعة. سندافع عن مواطنينا بكل السبل ولن نسمح بعبور السياج“.

ومن المنتظر أن تتصاعد الاحتجاجات يوم الثلاثاء فيما يحيى الفلسطينيون ذكرى ”يوم النكبة“ عندما طرد مئات الآلاف من منازلهم عام 1948.

وفي لندن قالت الحكومة البريطانية إنها لا تخطط لنقل سفارتها في إسرائيل للقدس من تل أبيب وجددت اختلافها مع القرار الأمريكي.

  وقالت الحكومة الروسية إنها تخشى أن يزيد نقل السفارة التوترات في الشرق الأوسط.

المزيد في احوال العرب
مسؤولون: الرئيس الفلسطيني في المستشفى
قال مسؤول فلسطيني يوم الأحد إن الرئيس محمود عباس دخل مستشفى في الضفة الغربية بسبب مضاعفات جراحة صغيرة أجريت له الأسبوع الماضي.   وهذه هي المرة الثالثة التي يدخل
الخرطوم تحتج على عرض مسلسل مصري يلصق تهمة الإرهاب بمصريين مقيمين في السودان
قدَّمت الخرطوم "احتجاجًا رسميًّا" لدى القاهرة على عرض مسلسل مصري، يُظهر أن بعض المصريين المقيمين في السودان متورطون في "الإرهاب". وحسب الوكالة الفرنسية، أعلنت وزارة
#عمرو_خالد يربط ارتقاء الروح والصلاة بالدجاج
جذب الداعية الإسلامي عمرو خالد الأضواء في شهر رمضان، ليس بسبب برنامجه الديني جديد بل بإعلانه عن دجاج. فقد أطل عمرو خالد في إعلان لشركة "دواجن الوطنية" السعودية، وهو




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
لكل مقامه لو كان الإنصاف حليف المستضعفين ، داخل تطوان الحاضرين. مبتغى كرامة الكرماء عدم الإصغاء لببغوات
الحجة التي كانت قد قدمتها معظم تيارات الإسلام السياسي لأميركا ولدول الاتحاد الأوروبي وللأنظمة المحلية،
لا السعودية انتصرت ، ولا ايران تراجعت ، ولا الدنيا بما يروج اقتنعت ، والضحية غدا كالأمس اليمني البسيط وليس
بقطع المملكة المغربية علاقاتها الدبلوماسية بإيران، تكون الدول العربية الكبرى الثلاث: مصر والسعودية
لا يمكن أن تخطئ عين المراقب للأحداث أن إيران لا تعيش أحسن أيامها في هذه المرحلة التاريخية المهمة من عمر
هل ستنسحب الولايات المتحدة من الاتفاقية النووية بين الدول الست العظمى وبين إيران؟.. هذا هو السؤال الذي يشعل
يقول القطريون : لماذا لا نتخذ من تجربة الكوريتين مثالا ونجلس على طاولة الحوار كما فعلوا ونحل مشاكلنا؟ دعونا
بعد طول سنين يقف حيالي إبليس ، فأضبطه بمعاداتي مُتلبِّس ، في البداية لم أكترث بما أضاء به ليلي الدامس ، وعود
-
اتبعنا على فيسبوك