مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 15 أكتوبر 2018 07:50 مساءً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الثلاثاء 24 أبريل 2018 09:42 مساءً

عاش عفاش

خرج من صنعاء بعد ان خانه معظم الضباط عندما قُتل عمه دفاعاً عن صنعاء وشرفها بـ #انتفاضة_صنعاء آنذاك ، خرج منها مكسوراً بعد فراق عمه وبعد ان لمَ جراح الماضي مبعثراً بالسجلات نادماً على الحلف مع الحوثي متوسلاً للشعب ان يسامحه لفتح صفحة جديدة عنوانها : لا حوثي بعد اليوم ، تلك الكلمات دونها طارق عفاش الذي احتضنه المجلس الانتقالي في عدن حتى كون العدة والعادات للتوجه نحو صنعاء العروبة لتمشيطها ، وقف الجميع بصف طارق "جنوباً وشمالاً" وانضم الجميع كن كافة المحافظات تحت رايته من أجل التحرير فقط ' الماضي وضع في سجلات ستفتح بعد التحرير ولكن محطة كهذه لاتقبل تصفية حسابات فاليمن تُنهش من القلب "صنعاء" ، الجميع وقف إلا حزب الإصلاح رفض ذلك وهو بتبة ماكثاً فيها قرابة الثلاث السنوات ، والذي لم يستطيع التقدم لينصفه الجميع فـ عفاش الذي ظهر اليوم بقوة عسكرية من كافة المحافظات اسقط اثنين من أهم الأسماء المطلوبة من الحوثي للتحالف عبر استخباراته في صنعاء

 نعم طارق قتل وكان شريكاً في موت الأبرياء وغربة الآلاف ودمار مئات البيوت ولكن بعد هذه المرحلة ، سيخضع لحكم عسكري كأي قوة عسكرية تمردت على النظام ولكن حالياً اثبت بأنه الوحيد القادر على دخول صنعاء وتمشيطها لأن البوادر تشير على ذلك !

 وكأن لسآن عفاش يقول :  ســـــألقي المـاضي في بئر وسـأعبر جـــسر أحلامي وحزني المزروع فـ حتماً ياصنعاء سـأعود لكِ بجسـد آخر و مـلامح أ أخرى باسمـــــــة غير قاتلة او ناهبة

تعليقات القراء
314928
[1] هذا الكلام لا يمكن أن يُضحك به إلا على ساذج أو غبي
الأربعاء 25 أبريل 2018
سعيد الحضرمي | حضرموت
الذي خانك مرة، لا يثق به وتسلمه رقبتك !! وطارق عفاش خاننا مرتين وغزانا مرتين عام 1994م وعام 2015م، فهل نكون أغبياء وسُذج ونسلمه رقابنا من جديد.. ثم لا أحد رفض أن يحارب طارق عفاش الحوثيين (حلفاءه وحلفاء عنه السابقين)، فليحارب الحوثيين إن كان صادقاً، ولكن من دون أن يحارب الجنوبيون تحت إمرته، بل الأفضل أن ينسحب الجنوبيون من اليمن الشمالي، فحتى شرعاً لا يجوز أن يحارب الجنوبيون في الشمال، وجيش شمالي كبير جالسين في مأرب يأكلون ويشربون ويخزنون القات.. فليحارب طارق عفاش الحوثيين، ليكون صادقاً فيما قاله لكم، ولكن من دون أن يكون ماكراً ومخادعاً ليدعو الجنوبيين للقتال تحت رأيته، فالجنوبيون يجب أن يكونوا أكثر وعياً وحذراً من طارق عفاش، فهو عدو الجنوب والجنوبيين ،حيث قتل منهم الآلاف، وشرّد مئات الأسر الجنوبية الكريمة وأخرجها من ديارها منذ فترة وجيزة (قبل ثلاث سنوات فقط عام2015م)، ويجب أن لا يصدّقه أحد من الجنوبيين، أم أننا لا نتوب من خداع ومكر الشماليين وغدرهم وخيانتهم !! ولا مستقبل للشعب الجنوبي الحضرمي ولا لأجياله القادمة، إلا بفك إرتباطه من الوحدة اليمنية المتعفنة، وإستعادة كامل حقوقه الشرعية المغتصبة بالقوة والحرب، وفي مقدمة تلك الحقوق، حقه في تقرير مصيره وإستعادة دولته وكرامته ومقدراته.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
اساسا ومنذ العام 2007م وشعب الجنوب لم يعد معترفا بشرعية نظام صنعاء ، وزيادة على ذلك فبإدبارهم في الدفاع عن
مرت السنوات والغيوم السوداء لا زالت تغطي سماء الجنوب . وكلما خرج  الجنوب من محنة يواجه اخرى وكأن هذا الشعب
من خرجوا أمس بساحة العروض جنوبيين لهم ايضآ وجهة نظر يجب علينا أخذها بعين الاعتبار بدلآ من السخرية عليهم في
  لن اتصنع الكلام ولن ابحث عن التعابير اللغوية البليغة بل سأختار البساطة والواقعية ساحكي عن نفسي فانا مجرد
كما أنه لن يسمح بأن يتقاتل الجنوبيون ولا يرضى بأن يسفك دم أي جنوبي يتجدد عهد الجنوبيون للقسم الذي قطعوه على
  بكل لغات العالم قالها الرئيس هادي، قالها لعل العقول الصدئة تعود إلى رشدها، لعلهم يعودون ولعلهم يؤبون،
  ١-أنه...وبدون التوافق الجنوبي/الجنوبي سنظل الحلقة الأضعف في مسرح الحرب والصراع والمواجهة، وفي معادلة
ليس امام اليمنين في هذا التوقيت الفارق في تاريخ اليمن سوى التمسك بالشرعية. حيث لا طريق اخر امامنا غير
-
اتبعنا على فيسبوك