مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 06:25 صباحاً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الاثنين 16 أبريل 2018 06:45 مساءً

مايجب أن يقال!

مقال لـ محمد فهد الجنيدي

ليست مشكلة إن بقيت في المجلس الإنتقالي الجنوبي أو أستقلت، ولكني فضلت الإستقاله لما لها من أهمية ولكوني لا أكون من ضمن الأشخاص الذين يتم الإعتماد عليهم في هذا المجلس في ملفات عدة لن تحقق أصلا.

المجلس الإنتقالي يسير خلف شرعية الرئيس هادي ويستحيل أن يتجاوزها وذلك بأوامر عليا حتى لاتكون "أبوظبي"، وجها لوجه مع السعودية وحتى لايقال أنها تشكل مجموعة إنقلابيون لايعترفون بشرعية هادي.

إن المشكلة الحقيقة التي يعاني منها المجلس هي التبعية لأبوظبي، لا الشراكة، وهذا ماقد يدفع الكثيرون من الشرفاء إلى الإستقاله، ويجب أولا على رئاسة المجلس أن تتخلص من هذه التبعية العمياء وتنتفض وتقول نحن شركاء لا أتباع، وبهكذا أضمن لها أن تنجح في التفويض الشعبي الجنوبي.

أختيار الأعضاء هي الأخرى مشكلة ويجب التخلص منها، حيث تم الأختيار بناءا على الولاءات والقرابة في كثير من المديريات والمحافظات ولم يتم بناءا على النضال والأشخاص الذين يستحقون بجدارة هذه العضوية.

حقيقةً كثيرون في المجلس الإنتقالي يستحقون عضويته بجدارة ولا يبحوث عن مناصب أو مال ويبحثون عن "وطن" ولكنهم ضاعوا ولم ترفع أصواتهم وأرائهم .

يجب أن تُسمع آراء الجميع ويجب فتح الحرية للتعبير بما يراه الشخص صوابًا لا أن يتم تهديده ووعيده أو أن يتم إملاء شروطٍ عليه لايرغب بها.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
رسالة عاجلة لكل من: محافظ محافظة أبين إدارة مصنع الوحدة للأسمنت عقال ووجهاء ومشايخ باتيس وضواحيها ملاك
المنجزات  الأمنية الكبيرة للحزام الأمني في محافظة لحج لم تتأتى من دهاليز الفراغ ،  إنما لجهود جبارة
بتسابق راس المال على تنمية أرصدته ويخوض في كل مجال بغية تنميته ولا ضير في ذلك طالما كان التسابق مشروع ومقنن
  ياجُبيله اطحني لامك،ياجُبيله اطحني الطحين،يا جُبيله الكيس الرز بثلاثين والكيس الدقيق بستعشر وعشرين.
 في أي إقدام على عمل ينتظر منه تحقيق هدف عام،يجب أن يشوبه الحرص والتماسك،هناك مطالب مجتمعية على المستوى
  بمجرد ان رآني اخي الغالي وجه لي لوم لاذع ووبخني قائلاً:رددت عليك السلام فلم ترد ولم تعرني اي
    لا وألف لا لكذب لا وألف لا لبيع الوهم لا وألف لا لكذب على شعبنا العظيم لا وألف لا الكذب على انفسنا يجب
الوضع المعيشي للشعب :   اليوم كل المواطنين والمسؤولين يدركون خطورة الوضع الاقتصادي الكارثي في البلد التضخم
-
اتبعنا على فيسبوك