MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 23 يناير 2018 12:41 صباحاً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الجمعة 12 يناير 2018 11:37 مساءً

وضع اقتصادي مخيف في اليمن.!!

الوضع الاقتصادي في اليمن منهار  الى ابعد مستوى مع ذلك لم نجد من يسلط الضوء على الاقتصاد كونه يمثل الركيزة الاولى للدولة فان اصيب الاقتصاد لاشك سوف تنعكس نتائجه بطريقة مباشرة على دخل الفرد والحياة المعيشية للمواطن اليمني بشكل عام!!

لو تحدثنا فقط عن الاحتياط من النقد الاجنبي في البنك المركزي مابعد العام 2015 ومع بداية الصراع العسكري والسياسي نجد ان احتياطيات النقد الأجنبي تراجعت إلى أقل من ملياري دولار في أواخر عام 2015 (انعدام الواردات لاغلب الاشهر )وبالتالي توقف البنك المركزي اليمني في عام 2016 عن مساندة الواردات بسعر الصرف الرسمي وفي غضون ذلك أدى اعتماد الحكومة على تمويل البنك المركزي لعجز المالية العامة إلى زيادة رصيد الدين المحلي بنحو 18 في المائة من إجمالي الناتج المحلي ليصل إلى نحو 53 في المائة من إجمالي الناتج المحلي!!

لمحه مبسطه عن الوضع الاقتصادي اليمني في  ظل احتدام الصراع الداخلي وسعي دول الجوار الى تمكين نفسها في توظيف مايحدث من اقتتال وتوجيهه نحو الحفاظ على امنها القومي ومصالحها الاقتصادية  بغض النظر عن المستقبل المخيف الذي ينتظر يمني سواء كان في الشمال او في الجنوب،مع ذلك يسعى القادة ورموز الشرعية اليمنية وغيرهم من القوى الفاعلة في الداخل يسعى كل منهم الى تحقيق مكاسب شخصية وضيقة تخدم الحزب او الجماعة التي ينتمي اليها والبلد يذهب نحو المجاعة والصراع الطائفي المخيف والذي تلوح ملامحه القادمة في الافق.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
في مقال سابق وصفت محافظ أبين بمهاتير محمد ولم يأتِ وصفي هذا خبط عشواء ولكنه كان وصفاً يعتمد على الحقائق
قال اللواء احمد سعيد بن بريك عضو المجلس الانتقالي رئيس الجمعية الوطنية و(الملحق العسكري) بسفارة اليمن
وننتقد عمل  المجلس الانتقالي وبيانه المخزي الذي خرج به يوم امس . لك ياعزيزي القارئ ان تتخيل لو كان الرئيس
ما عرفنا قدر عدن ومكانتها ولا استثمرنا موقعها ولا حتى قرار العاصمة المؤقتة . أخرجنا عبدربه ورفضنا نصف الوزراء
التزمت الصمت منذ وقت طويل وذلك من دواعي حرصي على عدم الولوج في مستنقعات الشتم التي شهدتها وتشهدها مواقع
في غضون الثلاثة أيام فقط يهوي سعر صرف الريال السعودي من 133 ريال يمني للريال السعودي الواحد إلى 99 ريال يمني
 إِنَّما المُؤمِنُونَ إِخوَهٌ فأَصلِحُوا بَينَ أَخويكُم * واتَّقُوا الله لَعَلَّكُم تُرْحّمُونَ (  صدق
كنت أتابع أنا وغيري حول بعض المقالات والأخبار تداولتها العديد من المواقع والصحف، عن مؤسسة الأثاث والتجهيزات
-
اتبعنا على فيسبوك