MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 24 أغسطس 2017 12:16 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

المفلحي : ما حدث في المطار هو محاولة اغتيال لأحد قادة الحزام الأمني قامت به مجموعة إرهابية

الجمعة 17 فبراير 2017 07:22 مساءً
عدن ((عدن الغد)) سبوتنيك:

نفى عبد العزيز المفلحي، مستشار الرئيس اليمني، وقوع اشتباكات بين قوات الحرس الرئاسي والداخلية اليمنية من جانب وقوات التحالف العربي بقيادة السعودية من جانب آخر، موضحاً أن ما حدث كان محاولة اغتيال لأحد قادة الحزام الأمني على بعد 5 كيلومترات من المطار، تبعها سوء فهم حدث بين القوات الموالية للشرعية والتحالف، وأكد أنه تم حل الأزمة.

 

وقال المفلحي، في مقابلة مع "سبوتنيك"، "من موقع مسؤوليتي أنفي هذا الأمر نفياً قاطعاً، فلم يحدث أي قتال داخل المطار أو حتى في محيطه نهائياً، وما حدث هو محاولة اغتيال لأحد قادة الحزام الأمني على بعد 5 كيلومترات"، مشيراً إلى أن الحادث أدى لمقتل 7 من رجال الأمن وإصابة 11 آخرين".

 

وأضاف المفلحي "نحن نعتبر أن هذا عمل إرهابي قامت به مجموعة إرهابية رغم تضييق الخناق عليهم في عدن، ولم تعد تلك المجموعات الإرهابية قادرة على الحركة بالفعل كما كانت قبل سنتين".

 

وأوضح المسؤول اليمني أن ما حدث بشأن تحليق طائرات اباتشي تابعة للتحالف العربي قرب المطار كان "ناتجا عن سوء فهم حدث بين القوات الموالية للشرعية والتحالف".

وقال "حقيقة الأمر هو الخلاف حول حدود وصلاحيات كل تشكيل من تشكيلات القوات المسلحة والأمنية، وحدث نوع من الإرباك، وسرعان ما تدخل الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي وقيادة التحالف وتم احتواء الموقف وسحب القوات من محيط المطار".

 

وأكد المفلحي أنه "تم إنهاء تلك الأزمة التي بنيت أساساً على سوء الفهم، وأعتقد أن كل الأمور ذاهبة في الاتجاه الصحيح بعد توضيح الأمور وتحديد مهام كل طرف".

وكانت اشتباكات بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة قد اندلعت نهاية الأسبوع الماضي بين قوات من ألوية الحماية الرئاسية، وبين القوة التي كانت تتولى حماية مطار عدن الدولي بقيادة العقيد صالح العميري "أبو قحطان".

وأفاد مصدر محلي في محافظة عدن جنوب اليمن لـ"سبوتنيك" أن القوات العسكرية اشتبكت مع قوات "أبو قحطان" الذي رفض قرارا بنقل حماية المطار إلى قوات أمنية أخرى.

 

بالإضافة إلى ذلك قال المصدر إن "الطيران الحربي التابع لقوات التحالف العربي يحلق في سماء عدن تزامنا مع الاشتباكات في المطار".

 

موضحا أن "الطيران شن غارة على مواقع قوات الحماية الخاصة بالمطار، في حين رد جنود الحماية على الطيران بالمضادات".


المزيد في أخبار وتقارير
ائتلاف المقاومة الجنوبية يعزي في استشهاد المهندس الضالعي ويدعو للتحقيق 
اصدر ائتلاف قيادة المقاومة الجنوبية بيانا وجه فيه تعازيه الحارة باستشهاد القيادي في الحراك الجنوبي المهندس عبدالله الضالعي داعيا الى سرعة فتح باب التحقيق في
السعدي يحذر من خطورة اغتيال كوادر الحراك الجنوبي
  حذر القيادي في الحراك الجنوبي علي محمد السعدي من خطورة اغتيالات باتت تطال قيادات في الحراك.وكان السعدي يعلق على واقعة اغتيال طالت القيادي المهندس عبدالله
صدور قرار رئيس الجمهورية بتعيين أعضاء في مجلس القضاء الأعلى
صدر ،اليوم،قرار رئيس الجمهورية رقم ١٢٢ لسنة ٢٠١٧م قضت المادة الأولي منه بتعيين الإخوة التالية أسمائهم أعضاء في مجلس القضاء الأعلى وهم:القاضي/ فهيم عبدالله محسن،و


تعليقات القراء
245536
[1] او او او
الجمعة 17 فبراير 2017
ابو محمد العدني | ام عدن
يعني الدي امامنا والكلام والمهاترات كله كذب

245536
[2] انها عصابة علي محسن
الجمعة 17 فبراير 2017
ابن الجنوب | الوطن الجريح
ابحث عن راس الاء فعى انها عصابة علي محسن ي مفلحي. لن تهدى عدن الا بزوال حزب التخريب اصلاح علي محسن وشركاه هولاء العدو رقم ١ للجنوب فاقتلعوهم ي شعب الجنوب اذا اردت الاستقرار غيرذلك لايفيد اليوم اليوم وليس غدا ايه الجنوبيون الابطال حافظوا على النصر الذي حققتوه مع قوات التحالف على الغزاه وكنس مخلفاتهم من الجنوب ،



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قيادي جنوبي يقول ان وفد من عدن وصل ميدان السبعين للمشاركة في فعالية المؤتمر وينشر صورا
عاجل : الحوثيون يهددون صالح بالتصفية الجسدية
انهيار تحالف الانقلاب في اليمن.. وجماعة الحوثي تتوعد صالح بهزيمة نكراء
الحوثيون يعدمون أحد قاداتهم ويعلقونه في طقم عسكري بالبيضاء
قبل قليل.. العثور على شاب مقتولا في زنجبار بأبين
مقالات الرأي
فجيعة اغتيال المهندس عبدالله الضالعي أحد العقول الحراكية التي كانت في كل مراحل الحراك محققة ومنقحة وموجة
 إخواننا في الإمارات أضاعوا على أنفسهم فرصة ذهبية وتاريخية لاتعوض عندما تراجعوا عن بناء محطة كهرباء بقوة
بعد دراسة علمية لعدد من الحروب الأهلية ( الأسباب والنتائج والمعالجات ) كالحروب الأمريكية والروسية والحروب
  التطورات التي شهدتها الساحة الجنوبية والاقليمية والتي ظهرت من خلال التقارب بين طرفي النزاع الدائم في
لم يعد أمام صالح من شيء يعمله إزاء تضييق الخناق عليه من قبل حليفه الحوثي سوى الكلام .. الكلام وحده ، وليس أكثر
في مشهد تراجيديا يعكس صراع المشاريع الهزيلة بين أبناء الأرض وأبناء السماء ، صراع عموده الولاء ، وذروة سنامه
(كل نفس ذائقة الموت..)صدق الله العظيم.. من اين ابدأ..تضاربت الأفكار عندي،بين الم وفرح..أمعقول هذا الذي حدث
إذا كان الخلاف السعودي والإماراتي في الملف اليمني ما زال طي الكتمان، ولم يَخرج إلى العَلن، حتى بعد إرسال
   درس في علم الاجتماع الثقافي  . ما الذي يفسر نهضة اليابان والصين والهند والنمور الآسيوية الأخرى منذ
كثر الهجوم على هادي وقيل فيه الكثير من التجريح والسخرية وإشارات التخوين والتواطئ مع الشمال مع أن الرجل كان
-
اتبعنا على فيسبوك