MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 23 يونيو 2017 01:57 مساءً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

المفلحي : ما حدث في المطار هو محاولة اغتيال لأحد قادة الحزام الأمني قامت به مجموعة إرهابية

الجمعة 17 فبراير 2017 07:22 مساءً
عدن ((عدن الغد)) سبوتنيك:

نفى عبد العزيز المفلحي، مستشار الرئيس اليمني، وقوع اشتباكات بين قوات الحرس الرئاسي والداخلية اليمنية من جانب وقوات التحالف العربي بقيادة السعودية من جانب آخر، موضحاً أن ما حدث كان محاولة اغتيال لأحد قادة الحزام الأمني على بعد 5 كيلومترات من المطار، تبعها سوء فهم حدث بين القوات الموالية للشرعية والتحالف، وأكد أنه تم حل الأزمة.

 

وقال المفلحي، في مقابلة مع "سبوتنيك"، "من موقع مسؤوليتي أنفي هذا الأمر نفياً قاطعاً، فلم يحدث أي قتال داخل المطار أو حتى في محيطه نهائياً، وما حدث هو محاولة اغتيال لأحد قادة الحزام الأمني على بعد 5 كيلومترات"، مشيراً إلى أن الحادث أدى لمقتل 7 من رجال الأمن وإصابة 11 آخرين".

 

وأضاف المفلحي "نحن نعتبر أن هذا عمل إرهابي قامت به مجموعة إرهابية رغم تضييق الخناق عليهم في عدن، ولم تعد تلك المجموعات الإرهابية قادرة على الحركة بالفعل كما كانت قبل سنتين".

 

وأوضح المسؤول اليمني أن ما حدث بشأن تحليق طائرات اباتشي تابعة للتحالف العربي قرب المطار كان "ناتجا عن سوء فهم حدث بين القوات الموالية للشرعية والتحالف".

وقال "حقيقة الأمر هو الخلاف حول حدود وصلاحيات كل تشكيل من تشكيلات القوات المسلحة والأمنية، وحدث نوع من الإرباك، وسرعان ما تدخل الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي وقيادة التحالف وتم احتواء الموقف وسحب القوات من محيط المطار".

 

وأكد المفلحي أنه "تم إنهاء تلك الأزمة التي بنيت أساساً على سوء الفهم، وأعتقد أن كل الأمور ذاهبة في الاتجاه الصحيح بعد توضيح الأمور وتحديد مهام كل طرف".

وكانت اشتباكات بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة قد اندلعت نهاية الأسبوع الماضي بين قوات من ألوية الحماية الرئاسية، وبين القوة التي كانت تتولى حماية مطار عدن الدولي بقيادة العقيد صالح العميري "أبو قحطان".

وأفاد مصدر محلي في محافظة عدن جنوب اليمن لـ"سبوتنيك" أن القوات العسكرية اشتبكت مع قوات "أبو قحطان" الذي رفض قرارا بنقل حماية المطار إلى قوات أمنية أخرى.

 

بالإضافة إلى ذلك قال المصدر إن "الطيران الحربي التابع لقوات التحالف العربي يحلق في سماء عدن تزامنا مع الاشتباكات في المطار".

 

موضحا أن "الطيران شن غارة على مواقع قوات الحماية الخاصة بالمطار، في حين رد جنود الحماية على الطيران بالمضادات".


المزيد في أخبار وتقارير
الجزيرة: الكويت تسلم قطر قائمة بمطالب من الدول المقاطعة لها
ذكر تلفزيون الجزيرة نقلا عن مصادر أن الكويت سلمت قطر قائمة بمطالب من الدول العربية التي تقاطعها. ولم ترد تفاصيل بعد بشأن ماهية المطالب. وقطعت السعودية والإمارات
قائد لواء النقل يدين محاولة اغتيال نائب وزير الداخلية اللواء لخشع
أدان القائد العميد  أمجد خالد قائد معسكر للواء النقل , و قيادات اللواء متمثلة بالعقيد  محمد البوكري قائد أركان حرب اللواء , و العقيد  نزيه العزيبي قائد عمليات
في لقاء السفير الفرنسي مع السياسي بن عيدان : السلام لن يأتي إلا بحل الدولتين في عدن و صنعاء
التقى السياسي الجنوبي الدكتور "حسين لقور بن عيدان" مساء الخميس مع سعادة السفير الفرنسي لدى الشرعية في الرياض "كريستيان تستو" أستمر لقرابة الساعتين في مقر إقامة


تعليقات القراء
245536
[1] او او او
الجمعة 17 فبراير 2017
ابو محمد العدني | ام عدن
يعني الدي امامنا والكلام والمهاترات كله كذب

245536
[2] انها عصابة علي محسن
الجمعة 17 فبراير 2017
ابن الجنوب | الوطن الجريح
ابحث عن راس الاء فعى انها عصابة علي محسن ي مفلحي. لن تهدى عدن الا بزوال حزب التخريب اصلاح علي محسن وشركاه هولاء العدو رقم ١ للجنوب فاقتلعوهم ي شعب الجنوب اذا اردت الاستقرار غيرذلك لايفيد اليوم اليوم وليس غدا ايه الجنوبيون الابطال حافظوا على النصر الذي حققتوه مع قوات التحالف على الغزاه وكنس مخلفاتهم من الجنوب ،



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
العميد مهران القباطي: عدن كانت مفتاح الانتصار وعفاش لا يزال يلعب فيها حتى الآن
شركة النفط : ما حصل من ( اختناق تمويني ) في محطات الوقود سببه تعند مصفاة عدن والتاجر العيسي
دولة الإمارات توقع اتفاقية مشروع بناء سور الحماية لمطار عدن الدولي
تقارير دولية مسيسة تدعمها قطر تستهدف الدور الاماراتي في جنوب اليمن
قيادات وزارة الداخلية يدينون المحاولة الفاشلة لاغتيال نائب وزير الداخلية "اللواء لخشع" في عدن
مقالات الرأي
  في الذكری الثانية لانتصار عدن لاخير فينا ان لم تتوج انتصاراتنا العسكرية بانتصار اخلاقي،ومن قيم الانتصار
  قبل أيام قليلة من شهر رمضان المبارك،اتصلت على مجدداً الصحفية اللبنانية ماجي من وكالة الاسوشيتدبرس
  أذا أردنا أصلاح حال اليمن فلابد من الاعتراف بحقيقة أن جميع المكونات السياسية التي مارست السلطة سواء بشكل
اليوم تعيش عدن انتصارها الذي قدم أهلها وأبنائها المقاومون الأبطال كل التضحيات من أجل تحقيقه بدعم مباشر وغير
ما سيأتي في سطوري التالية لن يعجب البعض منا ممن يروق لهم رمي الاخرين بما ليس فيهم سبا وشتما وسخرية لا لطرح
إمتلاك الحقيقة يُلقي على صاحبها مسؤولية ما تتضمنه، وما تهدف إليه، بل ويقع عليه وزر إيصالها لمن له نفع يُرجى
وأنا معك وإلى جانبك يا أستاذي ومعلمي منذ الصغر حين قادني والدي (ناصر ناجي العواضي) المغفور له بإذن الله تعالى
هناك ثلاث مسائل يجب التوقف أمامها قي ذكرى تحرير عدن :١- الحربة قيمة انسانية راقية يضطر الانسان في كثير من
لم يكن غريبا أن يتوج فريق (فحمان) بطلا لبطولة المرحوم (علي محسن مريسي) الرمضانية في نسختها الثالثة والعشرين .. *
نستقبل الذكرى الثانية لانطلاق معركة السهم الذهبي التي قامت بتحرير عدن  ولحج والعند  وابين من ايدي
-
اتبعنا على فيسبوك