MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 22 يناير 2018 02:31 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

مواطنون بعدن : التجار رفعوا أسعار المواد الغذائية بسبب ارتفاع أسعار الصرف الأخيرة ولايزالون

الجمعة 17 فبراير 2017 12:00 مساءً
عدن ((عدن الغد)) خاص:

قال عدد من سكان أهالي مدينة عدن ان عدد من التجار المالكين للوكالات التجارية في المدينة رفعوا أسعار المواد الغذائية في المدينة مؤخرا بسبب ارتفاع سعر صرف الدولار لكنهم ابقوا على نفس التسعيرة رغم انخفاض سعر الصرف.

وقال عدد من الأهالي لعدن الغد انه وبسبب غياب الرقابة الحكومية على هؤلاء التجار فانهم واصلوا البيع للمواطنين بنفس التسعيرة التي اقروها عند رفع اسعار صرف الدولار .

واكد الاهالي انهم لايزالون يشترون المواد الغذائية وغيرها من المواد بنفس اسعار الصرف المرتفعة عند ارتفاع الدولار مناشدين محافظ عدن وجهات الرقابة التحرك العاجل لوقف مثل هذه الاعمال التي قالوا أنها تلحق بهم أضرار بالغة .


المزيد في أخبار وتقارير
اللواء البصر يدشن العام التدريبي لأفراد حماية قيادة المنطقةالرابعة
دشن اللواءالركن أحمد البصر سالم رئيس أركان المنطقة العسكرية الرابعة صباح اليوم ومعه نائب قائد المنطقة العميدالركن أحمد المرزوقي وقائد الحماية الأمنية
السقاف يطالب قيادة الانتقالي بالايضاح
طالب السياسي الجنوبي "محمد علي السقاف" قيادات المجلس الانتقالي ايضاح حقيقة البيان الصادر عن اللقاء الذي عقد بقاعة كورال بعدن صباح الاحد. وقال "السقاف:" البيان صدر
عاجل :مقتل مواطن وإصابة آخر برصاص مجهولون بشبوة
لقي مواطن مصرعه فيما اصيب آخر في ساعة متأخرة من مساء يوم الأحد بعاصمة محافظة شبوة عتق. مصادر محلية قالت لـ"عدن الغد" ان مسلحين مجهولين اطلقوا وابلا من الرصاص على


تعليقات القراء
245476
[1] ياناس اعملو لنا حل لهولاء التجار
الجمعة 17 فبراير 2017
شذى محبوب | حورمكسر
ياناس اعملو لنا حل لهولاء التجار فينك يا محافظ عدن فينك يا امن عدن فينكم يا مقاومه ..إذا انتم مش قادرين تحمو المواطن قدمو استقالتكم والله إنها أمانه بتسألو عنها يوم القيامه . اذكركم بقول الرسول صلى اله عليه وسلم لأبي ذر عندما قال له يارسول الله استعملني قال يا اباذر انها أمانه وإنها يوم القبامة خزي وندامه )

245476
[2] الرقابه اكثر على محلات الجمله
الجمعة 17 فبراير 2017
صالح الحبيشي | عدن
اجهزه الرقابه تقوم بالنزول على البقالات والسوبرماركتات لاجل الابتزاز واصحاب الجمله هم الاساس والمصدر لتحكم في الاسعار حتى المواطنين يكيلون بالسب والشتم والبلطجه على اصحاب التجزئه بحكم انهم بالواجهه لكن يجب ان نعلم بان الضغط والرقابه يجب ان تكون من الاساس وهي المورد او محل الجمله



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
بن دغر يرد على الزبيدي:بيني وبينك الشهر القادم
قوات الحماية الرئاسية تمنع طائرة تابعة للإمارات من الهبوط بمطار عدن الدولي
الحالمي : لهذه الاسباب انسحبنا من لقاء الانتقالي بقيادة المقاومة وماصدر لايمثل قيادة المقاومة
البخيتي يدعو ‏اللواء الزُبيدي لمراجعة ماتم الإعلان عنه اليوم..والشروع في حوار مع حكومة ‎بن دغر قبل فوات الأوان
قيادات من المقاومة تنسحب من لقاء دعا له الانتقالي احتجاجا على عدم اتخاذ موقف من طارق محمد صالح
مقالات الرأي
ميليشيات تتكاثر كالفطريات هنا وهناك ، يتم إنشاءها واستحداثها في كل مكان وكلها تحت شعار مواجهة الميليشيات
اعلن رئيس المجلس الانتقالي اليوم في اجتماع بالمقاومة الجنوبية وبالفم المليان انه يتفهم وجود قوات للحرس
سام – ( 7 ) – صاروخ دفاع جوي روسي من مخلفات الاتحاد السوفيتي مضاد للطائرات على ارتفاعات منخفضة وهو نظام
البيان الصادر عن اللقاء الذي جمَعَ عدد من قيادات المقاومة الجنوبية برئيس المجلس الانتقالي الجنوبي اللواء
مازال الشعب في الجنوب والشمال في  هذا البلد التعيس الذي أسموه يوما ما اليمن السعيد ، مازال ينتظر النتيجة
حين يتسابقون أصحاب القلوب المريضة على مقاعد حكم المناصب هنا يصبح وطن مشتت من غير راعي" وحين يتسابقون تجار
محمد الخامري في الوقت الذي يتربص به اغبياء الانفصال وحمقى الانتقالي وحثالة المرتزقة العنصريين الذين يهددونه
    بمناسبة الذكرى التاسعة والسبعين لإحتلال بريطانيا لعدن أفرد هذا المنشور الحصري والخاص لكافة المهتمين
لقد تعشما خيرا في تعين الاخ اللواء الركن احمد عبدالله التركي محافظا لمحافظة لحج الابية ومن خلاله توقعنا ان
اصبحنا امه تهتم بمصالح الجيوب اكثر من اهتمامها باصلاح القلوب ؟؟ تراجعت الإنسانية وللأسف لم يلاحظ أحدا إلى
-
اتبعنا على فيسبوك