MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 01 مارس 2017 10:57 مساءً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

منشأة غاز بروم في كامل تجهيزاتها وأقصى طاقتها الإنتاجية

الأحد 12 فبراير 2017 11:59 صباحاً
بروم(عدن الغد)خاص:

 شهدت منشأة بروم في الآونة الأخيرة, نقلة نوعية من حيث التجهيزات والانضباط وسرعة الإنجاز و الإنتاج, فبعد أن تم تركيب الخزانات و تحديث أقسام المنشأة , جرى الأسبوع الماضي تركيب شبكة  متكاملة للأمن و السلامة, حيث تم تركيب شبكة إطفاء حديثة فوق الميازين و الخزانات؛ لتلافي أي طارئ, وتجنب مالا يحمد عقباه في المستقبل..

وقد تم تركيب هذه الشبكة من قبل الطاقم المحلي وعمال الصيانة بالمنشأة, بقيادة خبيرهم جعفر بن هامل, ورعاية مدير الصيانة محمد باشادي و باهديلة.. و بإشراف مباشر من الأخ مدير المنشأة نضال بن هامل و نائبه محمد اليهري..

وخلال تجوالنا في المحطة رأينا العمال خلية نحل أنيقة في كامل زيها الرسمي الأزرق الذي اشتق لونه من زرقة بحر بروم الهادئ, بالإضافة إلى الحذاء و الطربوش و الشعار, و قد أطلت من وجوههم الهمة و النشاط, و العزيمة و الإصرار في إنجاز أعمالهم و مهامهم, و تجنيب المحافظة أي أزمات أو اختناقات قادمة في مادة الغاز المنزلي. وقد أعرب العمال عن استعدادهم للعمل في يوم الجمعة و الإجازات المختلفة.

 وفي هذا السياق يبذل مدير المنشأة نضال بن هامل و نائب مدير المنشأة محمد اليهري جهودا مضنية و مساعي حثيثة لتوفير مادة الغاز المنزلي بعد توقف مصنع الريان.. حيث تم تخصيص حافز عشرة آلاف ريال على كل سيارة تحمل في يوم إجازة أو عطلة.. تدفعه السيارة التي تقوم بالتحميل.. وقد وصل الإنتاج خلال هذا الأسبوع إلى سبعة آلاف أسطوانة في اليوم..

و بهذا استطاعوا جميعا , فريق منشأة غاز بروم توفير مادة الغاز المنزلي إلى العديد من  مناطق ساحل حضرموت,  إلى الريدة الشرقية و قصيعر و الديس و الحامي و الشحر و الغيل و المكلا و بروم, وضواحي هذه المناطق كلها.. و عند مغادرتنا قالوا: القادم أجمل و أفضل بإذن الله.


المزيد في ملفات وتحقيقات
المباني الأثرية أهميتها وكيفية الحفاظ عليها في المجتمع ... مثال بيت الراحل عبدالرحمن بخضر
كتب : م. سامح باسويد   انه لفخر عظيم أن ننتمي الى بلدة أصيلة، ورقعة جغرافية تغنت بها ترانيم التاريخ ، وأفواه الشعراء والمبدعين ، وتلاهفت الارواح لها ، وعشقتها
سقطرى ضمن أهم المواقع البحرية العالمية النادرة
في 7 أغسطس الماضي تلقى سكان محافظة أرخبيل سقطرى اليمنية في المحيط الهندي (أقصى جنوب شرقي اليمن) خبرا وقع على مسامعهم كالصاعقة، إذ قتل أحد السكان آخر بالسلاح، في
تقرير : السر وراء نجاح القيادة الإماراتية بحضرموت
الأمر المؤكد أن حضرموت اليوم وبعد مرور عام على دخول الجيش الحضرمي والقيادة الإماراتية إلى ساحل حضرموت أصبحت أفضل حالا مما كانت عليه قبل عام خاصة فيما يتعلق




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قائد قوة حماية مطار عدن : قوة سودانية حاولت السيطرة على مطار عدن واعتدت على جنود جنوبيين بالضرب
توتر جديد بمطار عدن الدولي
صحيفة سعودية : مجموعات تنتمي لحزب الإصلاح تقف خلف الخلافات بين هادي والإمارات
قائد الحزام الامني في لودر يناشد حكومة الشرعية والتحالف العربي بدعم المديرية .. ويدعو لاجتماع طارئ
شهود ومصدر امني : مداهمة شقة بحي صبر جنوب لحج واعتقال مشتبه بتورطهم باغتيال جندي
مقالات الرأي
من الملاحظ أننا نجلد ذاتنا دائماً أو نحاول تحميل سبب الفشل في كل مرحلة غيرنا ونبعد قادتنا عن
عندما ادركت بأن انحدار الامم  يبدا من الخشية على مصير النفس أكثر من الخشية على وجود الامة علمت بأن اقتحام
من لا يحبذ قراءة التاريخ سيجد ذاته مجبرا على مجاراة واقع لا يدرك كنته ، فالتاريخ احداث مترابطة متواترة كفيلة
هل حقق أنصار الحوثي أهدافهم كلها أو حتى بعضها في الحرب التي أشعلوها نيابة عن ولي الفقيه الإيراني في اليمن
فجع الوسط الاجتماعي والتجاري والصناعي في الداخل والخارج بوفاة - المغفور له بإذن الله - الشيخ صالح سالم باثواب,
تداولت مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام ما تعرض له الزميل النائب البرلماني صالح علي فريد البرهمي عضو
تلفزيون مسيرة الحوثيين يقول أن رعب طائراتهم اليمنية المسيرة دون طيار وصل إلى إسرائيل ويخصص تقريرا ساخرا
الموت حق ولا مفر ولا مهرب منه، ولكننا نشعر بقساوته حين يختطف منا صديقاً عزيزاً وهو في عنفوان عطاءه وله شأن
  ان الانتصارات هي ثمرة لذيذة ينعم بها شعبنا ولكن الثمن لازال ينغص علينا الفرحة عندما نتذكر رفاق لنا افنوا
- هذا الدم دمي ، و ذاك الوجه المسجى على أرض المدينة الملعونة وجهي ، أنا ميت ، وغاضب .. تائه في الصحراء ، أشعر
-
اتبعنا على فيسبوك